الأقباط متحدون - بعد فوزه في الانتخابات.. 10 معلومات عن مهاتير محمد.. بائع الفطائر الذي نهض بماليزيا
  • ٠٦:٥٧
  • الخميس , ١٠ مايو ٢٠١٨
English version

بعد فوزه في الانتخابات.. 10 معلومات عن مهاتير محمد.. بائع الفطائر الذي نهض بماليزيا

٣٢: ٠٧ م +02:00 EET

الخميس ١٠ مايو ٢٠١٨

مهاتير محمد
مهاتير محمد
اعتزل الحياة السياسية وعاد لمحاربة الفساد.. وأزاح حزبه السابق
كتب - نعيم يوسف
رسميا أعلنت هيئة الانتخابات الماليزية عن فوز ائتلاف المعارضة برئاسة رئيس وزراء ماليزيا الأسبق مهاتير محمد، لينهي بذلك سيطرة الحزب الحاكم الذي كان يقود البلاد لمدة 60 عاما، ونعرض في السطور التالية أبرز 10 معلومات عنه.
 
1- ولد مهاتير محمد، في 10 يوليو عام 1925، ويبلغ من العمر ما يناهز الـ92 عاما، وهو أخ لثمانية أشقاء هو أصغرهم، ووالده كان معلما في مدرسة، ووالدته ربة منزل.
 
2- خلال الحرب العالمية الثانية باع مهاتير فطائر الموز والوجبات الخفيفة الأخرى لتوفير الدخل لأسرته، وقد التحق بالتعليم، ودرس في كلية الملك إدوارد السابع الطبية (التي أصبحت جامعة سنغافورة الوطنية) في سنغافورة، وبعد التخرج في عام 1953، خدم مهاتير في الحكومة الماليزية الإتحادية كضابط خدمات طبية. 
 
3- تزوج من "ستى حازمة محمد علي" وهي طبيبة وزميلة سابقة له في الكلية، في 5 أغسطس 1956، وأنجب منها  أبناء من زوجته ستي حازمة محمد علي - مارينا - ميرزان - ماليندا - سمير - مخزاني - مخريز - مايزارو - مزهار خمسة أبناء وثلاث بنات.
 
4- ترك الخدمة الحكومية في عام 1957 ليمارس عمله الخاص به في ألور سيتار. ازدهرت أعمال مهاتير الخاصة، مما سمح له أن يمتلك سيارة "بونتياك كاتالينا" عام 1959 متخذاً سائق خاص من أصول صينية.
 
5- انتخب عضوا في البرلمان عام 1964، بعد أن هزم مرشح الحزب الإسلامي الماليزي، ولكنه خسر هذا المقعد في الانتخابات العامة التالية عام 1969، أمام مرشح نفس الحزب.
 
6- عيّن وزيرًا للتعليم. في عام 1975، أصبح واحدا من النواب الثلاثة لرئيس حزب المنظمة الوطنية الماليزية المتحدة. في 15 سبتمبر 1978، عينه رئيس الوزراء حسين أون نائبًا لرئيس الوزراء، ثم عينه وزيرًا للتجارة والصناعة في تعديل وزاري.
 
7- في 16 يوليو 1981، أصبح مهاتير محمد رئيسًا لوزراء ماليزيا عندما استقال حسين أون من منصبه لأسباب صحية، وكان أول رئيس وزراء في البلاد ينتمي لأسرة فقيرة، حيث كان رؤساء الوزارات الثلاثة الأول أعضاء في الأسرة الملكية أو من عائلات النخبة.
 
8- قضى مهاتير 22 عامًا في المنصب، وتقاعد في 31 أكتوبر 2003، مما جعل منه واحدًا من أطول فترات الحكم في آسيا، وكان رابع رئيس وزراء لماليزيا، وكان له دور رئيسي في تقدم ماليزيا بشكل كبير، إذ تحولت من دولة زراعية تعتمد على إنتاج وتصدير المواد الأولية إلى دولة صناعية متقدمة يساهم قطاعي الصناعة والخدمات فيها بنحو 90% من الناتج المحلي الاجمالي، وتبلغ نسبة صادرات السلع المصنعة 85% من اجمالي الصادرات، ثم اعتزل الحياة السياسية.
 
9- عاد مهاتير محمد من اعتزاله "لتخليص البلاد من مستويات فساد غير مسبوقة"، موضحا أنه "شعر أن من واجبه أن يتصدى للفساد الذي انتشر في ماليزيا"، وقد ترأس ائتلاف المعارضة ضد الحزب الذي عمل فيه وتزعمه لعشرات السنوات.
 
10- اليوم.. فاز ائتلاف المعارضة لينهي الماليزيون أكثر من 60 عاما من سيطرة الائتلاف الحاكم في البلاد، الذي تزعمه هو نفسه لأكثر من 22 عاما.