الأقباط متحدون - أنا أمضى لأعد لكم مكانا
  • ١٥:٠٩
  • الخميس , ٣ مايو ٢٠١٨
English version

أنا أمضى لأعد لكم مكانا

سامية عياد

مع الكرازة

٣٩: ٠١ م +02:00 EET

الخميس ٣ مايو ٢٠١٨

أنا أمضى لأعد لكم مكانا
أنا أمضى لأعد لكم مكانا

عرض/ سامية عياد
القداسة ، السعادة ، الشركة ، الخلود أربعة أمجاد تميز الحياة الأبدية يتمتع بها كل من آمن بقيامة الرب يسوع ونفذ وصية الله وعاش من أجل المسيح ، فرحة القيامة ليست فرحة يوم بذاته إنما تمتد الى فرحة أبدية سعيدة ..

 نيافة الأنبا موسى أسقف عام الشباب فى مقاله "أمجاد القيامة" حدثنا عن تلك الأمجاد الأبدية وضح لنا معنى كل منها ، مجد القداسة يعنى أن الكل قديسون فى حضرة القدوس ولهذا رأى يوحنا الحبيب فى رؤيته المفديين بثياب بيض علامة الطهر والنقاوة ، مجد السعادة ويعنى أن المؤمن الذى أطاع وصية الله سيسمع كلمات الرب "نعما أيها العبد الصالح الأمين كنت أمينا فى القليل فأقيمك على الكثير ، ادخل الى فرح سيدك" ، ومن ثم نشترك جميعا كما جاء فى رؤيا يوحنا فى عشاء "عرس الخروف" مرنمين ومسبحين فادينا المحب .

مجد الشركة فى الأبدية يعنى أن نلتقى بالملائكة والقديسين ، وعلى رأسهم والدة الإله العذراء مريم أم النور سيدة الطهر والنقاوة ، نلتقى مع الآباء إبراهيم واسحق ويعقوب وجميع الأنبياء والرسل والقديسين الذين حملوا الشهادة على اسم المسيح فربحوا السماء ، مجد الخلود ويعنى أن الحياة الأبدية مع المسيح ليس لها نهاية حيث الخروج من الزمن والمحدود ، هناك نتحد بالله فى خلود مقيم تحقيا لوعده الصادق والأمين "من أمن بى ولو مات فسيحيا" ، "من يأكل جسدى ويشرب دمى فله حياة أبدية ، وأنا أقيمه فى اليوم الأخير" .

ليعطينا الله فرحة القيامة الحقيقية نتذكر دائما تجسد الرب من أجلنا ورحلة الفداء والآلام والصلب ثم القيامة المباركة منتظرين مجيئه الثانى ليتحقق وعده لنا "أنا أمضى لأعد لكم مكانا .." ..