الأقباط متحدون - البابا: الحضارات بينها عوامل مشتركة كثيرة
  • ٢٢:٠٦
  • الاثنين , ١٢ مارس ٢٠١٨
English version

البابا: الحضارات بينها عوامل مشتركة كثيرة

٤٩: ٠٩ م +02:00 EET

الاثنين ١٢ مارس ٢٠١٨

 البابا تواضروس الثاني،
البابا تواضروس الثاني،

كتب - نعيم يوسف
قال البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، إن الحضارات بينها عوامل مشتركة، فمثلا الحضارة القديمة الفرعونية والحضارة المصرية والحضارة الصينية والحضارة المسيحية، والحضارة الإسلامية والحضارة الغربية، كلها وغيرها بينها قواسم مشتركة، فالإنسان هو الإنسان وهو من صنع تلك الحضارات.

وأضاف البابا في حوار له مع صحيفة "عاجل" السعودية: صحيح أنه يوجد بين هذه الحضارات بعض الاختلافات؛ لكن هذا أمر طبيعي وقائم حتى في البلد الواحد، ففي أيام الفراعنة كنا نتكلم الفرعونية، وفي العصر المسيحي كنا نتكلم اليونانية والقبطية، وفي العصر الإسلامي نتكلم العربية، وبالتالي الحضارات بينها عوامل مشتركة كثيرة، ومن الممكن أن نبني عليها.

وعن أبرز المشتركات بين الحضارات، قال البابا، إنها قبول الاختلاف وقبول الآخرين بما هم عليه، فهذا الشكل هو البداية للتواصل بين الحضارات.

وعن زيارة ولي عهد السعودية، الأمير محمد بن سلمان، إلى المقر البابوي، قال البابا:  "الملاحظ في الفترة الأخيرة، أن هناك خطوات واسعة جدًا، قرارات ملكية تصدر وتمثل إضافات للمجتمع السعودي نسمع ونقرأ عنها أشياء كثيرة. هذا عالم نعيش فيه، فلا يمكن أن تعيش دولة أو ثقافة أو حضارة أو أديان في معزل عن الآخرين، فبحسب ما نقرأه في الميديا نندهش وهناك حالة إعجاب بالتغييرات التي تضاف إلى المجتمع السعودي والتي يمكن أن نسميها "تغييرات عصرية"، تتناسب مع العصر الحالي، وهذا يقدم صورة رائعة للسعودية".