الأقباط متحدون - البابا : المثلية الجنسية أما مرض أو خطية
  • ١٦:٥١
  • الأحد , ٣ سبتمبر ٢٠١٧
English version

البابا : المثلية الجنسية أما مرض أو خطية

٤٥: ٠٨ م +02:00 EET

الأحد ٣ سبتمبر ٢٠١٧

البابا تواضروس الثاني
البابا تواضروس الثاني
 كتب : محرر الأقباط متحدون
نظمت إيبارشية سيدنى حسب اليوم السابع لقاءً مع قداسة البابا تواضروس الثاني شارك فيه حوالي 2500 من شباب الإيبارشية.
 
وقال البابا إن هناك العديد من الأدوار تلعبها المرأة في الكنيسة، أولا خادمات مدارس الأحد وفى مجلس الكنيسة ويوجد الراهبات في الأديرة والمكرسات في الكنيسة بالخارج وهن يساعدون في العديد من الأنشطة الاجتماعية كالتمريض في المستشفيات والتعليم في المدارس وخدمات أخرى وفى دور الأيتام.
 
 ومن الممكن أيضا أن تساهم في حل بعض المشاكل العائلية بخبرتها، المجلس الخاص بشئون الأسرة لدينا 6 واحد بأمريكا وأخر في أوربا وواحد في أستراليا وآسيا وثلاثة في مصر ( الصعيد، الإسكندرية، القاهرة) هذه الـ6 مجالس في كل منهم يوجد امرأة واحدة إما أن تكون دكتورة أو محامية
وتمني البابا ان تكون حياة المسيحيين داخل الكنيسة في حفظ تام للوصية وحياتهم تكون حسب الكتاب المقدس وحاربوا من أجل الحق في مجتمعكم فى حياتكم لكل مجتمع إيجابيته وسلبياته تستطيع أن تنتقى وأن ترفض أنتقى ما هو إيجابي وأرفض ما هو سلبي
 
ونمو الكنيسة هنا مهم وضروري وجيد وأيضا الأديرة وأتمنى أن تكون الأديرة هنا جيدة محافظة على العادات والتقاليد الرهبانية التي تسلمناها من آباءنا 
وردًا على سؤال حول المثلية الجنسية قال البابا: بالنسبة لهذا الموضوع يجب أن تعلموا أن الله خلق الإنسان وخلق شكل واحد للعائلة لكن المثلية الجنسية قد تكون مرض أو خطية إذا كانت مرض فهي بحاجة لعلاج وإن كانت خطية فهي تحتاج توبة 
الكلمات المتعلقة