الأقباط متحدون - مصر تعيش أسبوع ساخن.. والمواطنين يعانون ما بين حرارة الجو ونار الأسعار
  • ١٦:٤٧
  • الخميس , ٦ يوليو ٢٠١٧
English version

مصر تعيش أسبوع ساخن.. والمواطنين يعانون ما بين حرارة الجو ونار الأسعار

٢٥: ٠٨ م +02:00 EET

الخميس ٦ يوليو ٢٠١٧

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أحداث سياسية ساخنة.. والدولار يهبط.. والرأي العام ينشغل بالأسعار ووفاة مذيع شاب

كتب - نعيم يوسف
أسبوع ساخن بكل المقاييس عاشته مصر خلال الأيام الماضية، بين ارتفاع الأسعار من جانب، وارتفاع درجة الحرارة من جانب أخر، ثم سخونة الأحداث السياسية المتصاعدة وفي طريقها إلى المجهول.

ارتفاع الأسعار
الخميس الماضي أعلنت الحكومة عن رفع أسعار البنزين والمشتقات البترولية، لتعصف بالبلاد على إثرها موجة جديدة من ارتفاع الأسعار خاصة في وسائل النقل، ثم تعلن وزارة الكهرباء اليوم، عن ارتفاع جديد في أسعار الكهرباء.

أسعار الكهرباء

وجاءت الأسعار الجديدة كالأتي:
الشريحة الأولى من صفر وحتى 50 كيلووات، سعر الكيلو وات كان ١١ قرشًا ، أصبح  13 قرشا، ثم الشريحة الثانية من 51 وحتى 100 كيلووات، سعر الكيلو وات كان ١٩ قرشًا أصبح ، 22 قرشًا، والشريحة الثالثة من صفر وحتى 200 كيلووات، سعر الكيلو وات كان  ٢١٫٥ قرش، أصبح 27 قرشا، والشريحة الرابعة من 201 وحتى 350 كيلووات، سعر الكيلو وات كان ٤٢ قرشًا، أصبح 55 قرشًا، والشريحة الخامسة من 351 وحتى 650 كيلووات،سعر الكيلو وات كان 55 قرشا، أصبح 75 قرشًا كيلو وات / ساعة، و الشريحة السادسة من 651 وحتى 1000 كيلووات، سعر الكيلو وات كان 95 قرشا، أصبح  125 قرشًا كيلو وات / ساعة، والشريحة السابعة لاستهلاك أعلى من 1000 كيلو وات،سعر الكيلو وات كان 95 قرشا أصبح 135 قرشًا كيلو وات / ساعة.

موجة طقسية حارة
أما على صعيد الطقس، فقد تعرضت مصر لموجة حارة، بدأت في التحسن أمس الأربعاء، حيث تصل درجة الحرارة إلى 35 أيام الخميس والجمعة والسبت، إلا أن هناك موجة جديدة من ارتفاع درجة الحرارة ستبدأ يوم الاثنين أو الثلاثاء أو الأربعاء من الأسبوع القادم.


أحداث سياسية ساخنة
سياسيًا.. تصاعدت الأزمة العربية بين مصر والسعودية والإمارات والبحرين، من جانب، وقطر من جانب، بعد رفض الدوحة المطالب العربية، الأمر الذي دفع الرباعية العربية لاتخاذ قرارات باستمرار التصعيد سياسيا واقتصاديا، وقد اعتبرت مصر أن المطالب المقدمة لقطر غير قابلة للتفاوض أو الحل الوسط.

سد النهضة ومصر
هذا، وقد أكد وزير الخارجية الإثيوبي وركنا جيبيو، خلال جلسة مشاورات سياسية انعقدت مع وزير الخارجية المصري سامح شكري، السبت الماضي، أن بلاده ملتزمة بالتعاون مع مصر لاستكمال المسار الفني الثلاثي والانتهاء من الدراسات حول سد النهضة في موعدها.

هبوط سعر الدولار
على الصعيد الاقتصادي، هبط سعر صرف الدولار الأميركي أمام الجنيه المصري، ليصل إلى سعر أقل من 18 جنيها بجميع البنوك العاملة في السوق المصرية لأول مرة منذ 4 أشهر، بدعم من زيادة المعروض من العملة الأميركية، وتزايد رغبة الأفراد في التنازل عن الدولار، حيث تراجع فى تعاملات يوم الاثنين الماضى، وسجل سعر الدولار على مدار ذلك اليوم، انخفاضا وصلت قيمته إلى 9 قروش، وبلغ 17.86 جنيه للشراء، و17.96 للبيع فى تعاملات البنك الأهلى، وقد استقر فى التعاملات الصباحية لليوم ليصل إلى حوالي 17.82 جنيه للشراء، و17.92 للبيع.

أحداث أثارت اهتمام الرأي العام
في سياق آخر، أثارت 3 أحداث اهتماما كبيرا لدى المواطنين، وأولها وفاة المذيع والممثل الراحل عمرو سمير، وهو في ريعان شبابه، بالإضافة إلى تعليق وربط سيدة على عمود إنارة في محافظة الشرقية، كما تم إحالة 41 شخصا بينهم أطباء وممرضون للمحاكمة الجنائية، بتهمة نقل وزراعة الأعضاء البشرية بطريقة غير قانونية والاتجار في البشر.