الأقباط متحدون - فتاوى قتلت أصحابها.. الأوقاف والأزهر يتبرأن من 3 شخصيات بسبب آرائهم
  • ٢١:١٧
  • الجمعة , ١٢ مايو ٢٠١٧
English version

فتاوى قتلت أصحابها.. "الأوقاف والأزهر" يتبرأن من 3 شخصيات بسبب آرائهم

أخبار مصرية | الفجر

٣٤: ٠٨ م +02:00 EET

الجمعة ١٢ مايو ٢٠١٧

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

شهد الأسبوع المنصرم، قضايا شائكة وقعت على الساحة المصرية، تمثلت في وصف رئيس جامعة الأزهر لإسلام بحيري بأنه مرتد لأنه ينكر ما هو معلوم في الدين، بعدها قرر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، إقالته، بعد ثلاثة أشهر من توليه المنصب, ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل أصدر سالم عبد الجليل وكيل وزارة الأوقاف السابق، فتوى بتكفير المسيحيين وووصف عقيدتهم بالفاسدة، حتى تخلت وزارة الأوقاف عنه، مؤكدةً أنه لن يسمح له صعود المنبر، وبعدما دافع عبد الله رشدي، إمام مسجد السيدة نفيسة، عن فتوى "عبد الجليل"، أحالته وزارة الأوقاف من عمله خطيب مسجد إلى عمل إداري.

فتوى "عبد الجليل" بتكفير المسيحيين تمنعه من صعود المنبر
تسبب الشيخ سالم عبدالجليل وكيل وزارة الأوقاف الأسبق، في إثارة حالة من الجدل، بعد هجومه على الديانة المسيحية، ووصفها بأنها "عقيدة فاسدة"، وأن المسيحيين كفرة ومصيرهم جهنم، مضيفًا بأنه لن يعتذر،" هذا اعتقادي أقاتل عنه ما حييت"، وإثر ذلك، أعلنت وزارة الأوقاف على عدم السماح له بصعود المنبر.
 
وقال عبد الجليل، في برنامجه "المسلمون يتساءلون" المذاع على قناة المحور الفضائية، خلال تفسيره للآية رقم 90 من سورة آل عمران، إن الذين يعملون السيئات أو "الكفار" لن تُقبل توبتهم عند الموت، وأن بعض النصارى واليهود، كفروا بعد إيمانهم، حيث أنهم أمنوا بعيسى وموسى، ولكن كفروا بمحمد، مضيفًا: "والله والله المشايخ الذين يقولون للمسيحيين أنكم مؤمنين ضللولهم، فأنتبهوا يا مشايخ واللهم بلغت".
 
ووجه عبدالجليل رسالة للمسيحيين وقال: "أنتوا طيبين وبشر وهنعاملكم كويس وأخواتنا في الإنسانية لكن العقيدة اللي أنتوا عليها فاسدة، وأرجعوا لربكم، رجعتوا لربكم أهلا وسهلا ولو مرجعتوش أهلا وسهلا، إخواتنا هنعيش في العالم ليس فقط في الوطن، متحابين ومسالمين، ليكم عندنا المحبة والمعاملة الحسنة، ومن ناحية العقيدة لازم تعرف إنها فاسدة، علشان متجيش تقول يوم القيامة محدش قالنا"، متابعًا: "يوم القيامة مش كانوا بيقولوا عيسى الله، ينتظروا عيسى بقى يخلصهم".
 
وزير الأوقاف: ليس لنا علاقة بـ"عبد الجليل".. ولن نسمح له بصعود المنبر
وإثر تصريحه، قال الدكتور محمد مختار جمعه وزير الأوقاف، إن الشيخ سالم عبد الجليل وكيل وزارة الأوقاف الأسبق، ليس له علاقة بالأوقاف، مؤكدًا أنه لن يسمح له صعود المنبر.
 
وأضاف جمعة، في تصريحات صحفية، أن الأديان تدعو للتسامح واحترام الآخر، والمسيحيين أخوة لنا في الوطن، مطالبًا مجلس النواب سرعة البت في إصدار قانون يجرم الفتوى العامة.

إمام مسجد السيدة نفيسة يدافع عن فتوي "عبد الجليل"
ودافع الشيخ عبد الله رشدي إمام وخطيب مسجد السيدة نفيسة، عن فتوي الشيخ سالم عبد الجليل وكيل وزارة الأوقاف الأسبق، والذي وصف فيها المسيحيين بـ"الكافرة".

وقال رشدي، في تدوينه له علي "الفيس بوك"، "وما قال الشيخ سالم إلا ما ورد في القرآن، أنت تعبد الله الذي هو المسيح وأنا أعبد الله خالق المسيح، أنت تعبد الله الذي مات ثلاثة أيام ثم قام من بين الأموات، وأنا أعبد الله الحي الباقي الذي لا يموت ".

وتابع: "أنت تعبد الله المولود من أبيه وأنا أعبد الله الذي لم يلد ولم يولد، أنت تكفر بعقيدتي وأنا أكفر بعقيدتك و لن نتلاقى في هذا الباب، لكننا يمكن أن نتلاقى في وطن يسعنا جميعا، نبنيه معا، ونحرسه سويًا، يعامل كل منا شربكه بإنسانية وتحضر كما وسعت المدينة الرسول مع اليهود وهم يكفرون به .فهللا احترم كل منا خصائص عقائد الآخر؟ وتعاونا فيما بيننا على بناء وطننا؟.

إحالة "رشدي" للعمل الإداري
وبعدما دافع إمام وخطيب مسجد السيدة نفيسة عبد الله رشدي، عن فتوى "عبد الجليل"، قرر الشيخ جابر طايع، وكيل وزارة الأوقاف، منع الشيخ سالم عبد الجليل والشيخ عبد الله رشدي من الخطابة داخل المساجد، منوهًا وكيل وزارة الأوقاف، إلى أنه أثناء التحقيق مع الشيخ عبد الله رشدي فوجئ فريق التحقيق أنه أراد أن يأخذ التحقيق في طريق أخر، فأصدرنا قرارًا بتحويل عمله خطيب مسجد إلى عمل إداري.

اتهام رئيس جامعة الأزهر لـ"بحيري" بأنه مرتد
وفي واقعة سابقة، وصف الدكتور أحمد حسني طه، رئيس جامعة الأزهر، الباحث إسلام بحيري، بأنه مرتد لأنه ينكر ما هو معلوم من الدين بالضرورة.

وقال طه، في برنامج "المصري أفندي 360 " المذاع ، عبر قناة "القاهرة والناس": "إن بحيري قام بالهجوم على المذاهب الإسلامية الأربعة  ، من هو فى هؤلاء الذين وضعوا قواعد الفقه الإسلامي؟ ويضاف الى ذلك أنه ينكر ما هو معلوم من الدين وبالتالي فإن ذلك يعد خروجا عن الملة".

وتابع: "بحيري كان لديه تأثير كبير على من لا يعرفون حقيقة الدين ولذلك فهو أخطر من تنظيم داعش الإرهابي".

إقالة "حسني" من رئاسة جامعة الأزهر
بعدها قرر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، إقالة الدكتور أحمد حسني، رئيس جامعة الأزهر من منصبه، وذلك بعد ثلاثة أشهر من توليه المنصب.

وقرر الطيب، اليوم الجمعة، تكليف الدكتور محمد حسين المحرصاوي، عميد كلية اللغة العربية بالقاهرة، بالقيام بأعمال رئيس جامعة الأزهر، وذلك بصفة مؤقتة لحين تعيين رئيس للجامعة وفقًا للإجراءات المحددة قانونًا.

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة أو مصدقية أي خبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.