الأقباط متحدون - سكرتير المجمع المقدس عن وثيقة المعمودية مع الكاثوليك: البابا حريص على الكنيسة وإيمانها
  • ٠٣:٤٨
  • الاربعاء , ١٠ مايو ٢٠١٧
English version

سكرتير المجمع المقدس عن وثيقة المعمودية مع الكاثوليك: البابا حريص على الكنيسة وإيمانها

٠٦: ٠٣ م +02:00 EET

الاربعاء ١٠ مايو ٢٠١٧

 الأنبا رافائيل الأسقف العام لكنائس وسط القاهرة
الأنبا رافائيل الأسقف العام لكنائس وسط القاهرة

كتبت – أماني موسى
سافر الأنبا رافائيل الأسقف العام لكنائس وسط القاهرة وسكرتير المجمع المقدس، إلى كندا، يوم الجمعة الماضية، وكان في استقباله بإيباراشية ميسساجا وفانكوفر وغرب كندا أسقف الإيباراشية الأنبا مينا.

وبحسب بيان المركز الإعلامي للكنيسة، صليا العشية وألقى نيافة الأنبا رافائيل عظة مناسبة وأجاب على أسئلة الحضور.

وعن سؤال خاص بلقاء قداسة البابا تواضروس وبابا الفاتيكان قال نيافته أن ما تم التوقيع عليه هو البيان المشترك الخاص بالزيارة وليست اتفاقية أو وثيقة، مؤكدًا أن المجمع المقدس وعلي رأسه قداسة البابا حريصون على الكنيسة وعلى إيمانها، وأن البيان المشترك تحدث عن الماضي والحاضر والمستقبل بما يحمله من سعي جاد نحو التقارب المؤسس على الكتاب المقدس وجهاد آباء الكنيسة.

مشددًا على أن من يحق له التصريح فيما يختص بأمور الكنيسة هو قداسة البابا تواضروس أو مَن يكلفه قداسته أو المتحدث الرسمي، وهو ما يُنشر في مجلة الكرازة.

وفي إطار الزيارة ذاتها صلى نيافته بالاشتراك مع نيافة الأنبا مينا صباح السبت القداس الإلهي وخلاله قاما برسامة 28 شماسًا في رتبة الإبصالتس.
وعقب القداس شارك نيافة الأنبا رافائيل في لقاء مدرسة الشمامسة بالكنيسة وألقى محاضرتين عن الشماس روحانياته والقداس بين الطقس والعقيدة.