الأقباط متحدون - وزير الخارجية يتلقى اتصالاً من نظيره البريطاني بشأن الأوضاع في سوريا
  • ٢٠:٤٤
  • السبت , ٦ مايو ٢٠١٧
English version

وزير الخارجية يتلقى اتصالاً من نظيره البريطاني بشأن الأوضاع في سوريا

محرر الأقباط متحدون

مجلس الوزراء

٠٢: ٠٥ م +02:00 EET

السبت ٦ مايو ٢٠١٧

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

كتب – محرر الأقباط متحدون
تلقى سامح شكري وزير الخارجية اتصالا هاتفيًا، اليوم السبت، من نظيره البريطاني/ بوريس جونسون، حيث تناولا بشكل مفصل مستجدات الأوضاع في كل من ليبيا وسوريا.

وصرّح المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن الوزير البريطاني أكد خلال الاتصال حرص بلاده على التنسيق مع مصر باعتبارها فاعلا محوريًا في المنطقة العربية، وأطلع الوزير شكري على أبرز نتائج مقابلاته واتصالاته خلال زيارته التي قام بها مؤخرًا الى ليبيا.

كما استمع جونسون إلى تقييم الوزير شكري لتطورات الملف الليبي، بما في ذلك نتائج اللقاء الذي تم مؤخرًا بين قائد الجيش الليبي الفريق/ خليفة حفتر ورئيس المجلس الرئاسي الليبي/ فايز السراج في العاصمة الإماراتية أبو ظبي، حيث شدد الوزير شكري على التزام مصر بمواصلة جهودها على الصعيدين الإقليمي والدولي من أجل إيجاد حل للأزمة السياسية الراهنة في ليبيا، يحافظ على وحدة الأراضي الليبية واستقلالها، وعلى مؤسساتها، بما يحقق آمال الشعب الليبي الشقيق.

وفيما يتعلق بمستجدات الأزمة السورية، أشار المتحدث باسم الخارجية، إلى أن وزير الخارجية أطلع نظيره البريطاني على تقييمه لاتفاق المناطق الأربع الذي تم التوصل إليه في ختام الجولة الرابعة من محادثات الآستانه، مؤكدا على دعم مصر لكافة الجهود الرامية إلى تثبيت اتفاق وقف إطلاق النار في جميع الأراضي السورية، وتحسين الأوضاع الإنسانية، مشددا في هذا الصدد على الموقف المصري الثابت منذ بداية الأزمة السورية القائم على الحفاظ على وحدة واستقلال سوريا وإنهاء معاناة الشعب السوري الشقيق، ومنوها بضرورة تكاتف الجهود الإقليمية والدولية لحث جميع أطراف الأزمة على إيجاد صيغ عملية ومقبولة للحل، في إطار مخرجات مفاوضات جنيف وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.