الأقباط متحدون - رئيس مجلس الطائفة المسيحية العراقية: 1456 شهيد مسيحي وفق البيانات الرسمية
  • ١٧:٥٠
  • الثلاثاء , ٢٨ مارس ٢٠١٧
English version

رئيس مجلس الطائفة المسيحية العراقية: 1456 شهيد مسيحي وفق البيانات الرسمية

محرر الأقباط متحدون

مسيحيون حول العالم

٤٥: ٠٤ م +02:00 EET

الثلاثاء ٢٨ مارس ٢٠١٧

غازي رحو
غازي رحو

كتب - محرر الأقباط متحدون
يقول "غازي رحو"، رئيس مجلس الطائفة المسيحية العراقية في الأردن، إن المسيحيين "سيعودون للموصل، ولكنهم سيعودون لبيع أملاكهم وعدم البقاء!" مضيفًا أنه يمكن أن "يحدث عكس ذلك إذا استطاعت الدولة أن تحمي المكونات قليلة العدد في محافظة نينوى".

وحسب موقع "إيلاف" فقد أشار "رحو" إلى أن عدد المسيحيين في العراق قبل الاحتلال بفترة قريبة كان بحدود مليون و420 الف مسيحي ، اليوم في العراق لا يتجاوز عدد المسيحيين في العراق أكثر من 450 الف مسيحي فقط.

وأضاف أن نحو مليون مسيحي عراقي غادروا من المحافظات التي كانوا يسكنون فيها، قسم منهم يتواجد في إقليم كردستان وقسم منهم في بغداد وقسم قليل في كركوك، لكن القسم الأكبر غادروا الى الأردن ولبنان وتركيا، المسيحي لا يترك وطنه، بل يترك مكانه بحثا عن الأمان ولهذا فانه وبعد احتلال داعش للموصل لجأ بمكرمة ملكية من العاهل الأردني إلى الأردن 8226 مسيحي عراقي وكانوا متواجدين في نحو 14 قاعة من قاعات الكنائس.

وكشف أن هناك نحو 17 ألف مسيحي عراقي حاليا واعداهم قبل عام كانت تفوق هذا العدد قبل توطينهم في بلد ثالث، فيما يوجد في إسطنبول نحو 19 الف مسيحي عراقي، موضحا في نفس الوقت أن هناك مسلمين لاجئين عراقيين أعدادهم اكبر بكثير من أعداد المسيحيين هنا في الأردن وسفارات هذه الدول لا تفكر بدين اللاجئ، انها تتعامل معه بوصفه انسان لاجئ.

كما أشار إلى أنه هناك 1456 شهيد مسيحي عراقي، وهذه وفق إحصاءات رسمية معززة بالاسماء وبالوظائف، بينهم رجال دين وبينهم أطباء ومهندسين وأكاديميين ومدرسين وقسم اخر سقطوا من جراء التفجيرات الإرهابية.

 

الكلمات المتعلقة