الأقباط متحدون - تعرف على إيمانويل ماكرون.. هل سيصبح أصغر رئيس لفرنسا؟
  • ٠٨:٤٢
  • الاثنين , ٢٤ ابريل ٢٠١٧
English version

تعرف على إيمانويل ماكرون.. هل سيصبح أصغر رئيس لفرنسا؟

٢٤: ١٠ ص +02:00 EET

الاثنين ٢٤ ابريل ٢٠١٧

إيمانويل ماكرون
إيمانويل ماكرون

كتبت – أماني موسى
ساعات قليلة تفصلنا عن عهد جديد بفرنسا أحد أهم دول الإتحاد الأوروبي، هل سيصل مرشح اليمين أم نظيره والذي يعد أصغر المرشحين سنًا، خاصة بعدما أشارت النتائج الأولية إلى تصدر تمكن المرشح الرئاسى الفرنسى، إيمانويل ماكرون، نتائج الانتخابات الرئاسية الفرنسية فى الجولة الأولى، بجانب منافسته مارين لوبان مرشحة اليمين، حيث حصل مرشح الوسط فى الانتخابات الفرنسية  إيمانويل ماكرون، على 23.7% من الأصوات، مقابل 21.7% لمرشحة اليمين مارين لوبان.. نورد بالسطور المقبلة بعض المعلومات حول ماكرون الرئيس الفرنسي المحتمل.

-    يُعد إيمانويل ماكرون، أصغر المرشحين سنًا فى الانتخابات الرئاسية الفرنسية، حيث يبلغ عمره نحو 39 عامًا، وعليه فإن قدر له الفوز بهذه الانتخابات سيصبح أصغر رئيس لفرنسا منذ عقود طويلة.

-    وُلد ماكرون فى عام 1977، بمدينة آميان الفرنسية، وعمل كمصرفى لدى بنك روتشيلد فى فرنسا قبل دخوله عالم السياسة.

-    تخرج من المدرسة الوطنية للإدارة في 2004، أصبح ماكرون مفتشًا ماليًا قبل أن يبدأ في 2008 العمل كمصرفي استثماري في بنك روتشيلد أند سي.
-    انضم بين 2006 و2009 للحزب الاشتراكي.

-    في عام 2012 عُين نائبًا للأمين العام لرئاسة الجمهورية الفرنسية لدى الرئيس فرانسوا أولاند.

-    ثم عُين وزيرًا للاقتصاد والصناعة والاقتصاد الرقمي في حكومة مانويل فالس الثانية، وذلك حتى 2016.

-    في أبريل 2016، أسس حزب إلى الأمام، وهو حزب ليبرالي وسطي غير متشدد.

-    في 16 نوفمبر، أعلن عن ترشحه للانتخابات الرئاسية الفرنسية 2017.


-    رفع ماكرون، شعار "إلى الأمام" فى الانتخابات الرئاسية الفرنسية.

-    متزوج من بريجيت ترونيو، التي تكبره بأربعة وعشرين عامًا –وفق ويكيبيديا-، وكانت بريجيت معلمته في مدرسة لا بروفيدنس الثانوية في مدينة أميان، التقى الاثنان لأول مرة عندما كان ماكرون طالبا في صفها في الخامسة عشرة من عمره ولكن أصبحا مرتبطين رسميًا عندما كان عمره 18 عامًا، وتزوجها رغم معارضة والديه، في عام 2007.

-    بعد إعلان النتائج الأولية، قال ماكرون "بعد 15 يومًا سأكون رئيسكم، رئيس كل الشعب الفرنسي، رئيس الوطنيين في مواجهة القوميين الشعوبيين"، وقد هنأه الرئيس المنتهية ولايته فرانسوا أولاند.

-    بينما ينتظر الفرنسيون الجولة الثانية من الانتخابات لحسم النتيجة النهائية ومن سيصبح رئيس فرنسا، هذا ما ستكشف عنه الأيام القليلة القادمة.