الأقباط متحدون - أسر القبطية المهجرة ببورسعيد تنظر مصير تسكينها بعد اكتمال التسكين بالإسماعيلية
  • ١٣:١٢
  • الخميس , ١٦ مارس ٢٠١٧
English version

أسر القبطية المهجرة ببورسعيد تنظر مصير تسكينها بعد اكتمال التسكين بالإسماعيلية

نادر شكري

أقباط مصر

٤٦: ١٢ م +02:00 EET

الخميس ١٦ مارس ٢٠١٧

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
نادر شكرى
مع قرب انتهاء أزمة وتسكين الأسر المهجرة الإسماعيلية ، يظل الموقف غامض للأسر المهجرة التي تم نقلها الى محافظة بورسعيد فى بداية الأزمة وعددها 28 أسرة ألان تقطن ببيت الشباب والتضامن ومساكن تابعة للكنيسة .
 
 فبعد أن أعلنت غادة والى وزيرة التضامن فى مؤتمر تسكين الأسر بأنه سيتم نقل الأسر من بورسعيد الى الإسماعيلية لتسكينهم أرسل تضامن الإسماعيلية بمذكرة تطالب الوزيرة بتوفير سكن ل 28 أسرة ببورسعيد لعدم وجود إسكان أخر بالإسماعيلية ، وفى الوقت نفسه سبق وان رفض محافظ بورسعيد تسكين الأسر بل اعترض بعض اهالى بورسعيد على موقف المحافظة من استضافة الأسر خوفا على وحدات سكنية خصصت لهم وصعوبة توفير إسكان أخر ، مما يعقد الأمر وينتظر رد وزارة التضامن بشأن موقف هذه الأسر  بعد الانتهاء من تسكين اسر الإسماعيلية.