الأقباط متحدون - قانون الأسرة يثير الجدل.. وحالة طلاق تقع كل 4 دقائق.. ومطالب وتعديلات جديدة مقترحة
  • ٠٠:٥٩
  • الثلاثاء , ٧ مارس ٢٠١٧
English version

قانون الأسرة يثير الجدل.. وحالة طلاق تقع كل 4 دقائق.. ومطالب وتعديلات جديدة مقترحة

١٧: ٠٧ م +02:00 EET

الثلاثاء ٧ مارس ٢٠١٧

محاكم الاسرة
محاكم الاسرة

تمرد ضد االأحوال الشخصية: المشكلة في استضافة الأولاد.. والمواطنون: هناك بطئ في التقاضي

كتب - نعيم يوسف


قضية مثيرة للجدل

أثار قانون الأسرة وفض المنازعات، الأيام الماضية جدلًا واسعًا خاصة بعد السماح للأب باستضافة أطفاله، وقد استضاف برنامج "المصري افندي 360"، المذاع على شاشة قناة القاهرة والناس الفضائية، أمس الأحد وليد عبدالمقصود، المستشار القانوني لحملة "أريد حلًا"، وأحمد عز، منسق سابق لحملة تمرد ضد قوانين الأحوال الشخصية.

رأي الشارع
وعرض البرنامج تقريرًا عن رأي الشارع المصري، في هذه القضية، حيث قالت سيدة إن القانون يحل بعض المشاكل، ولكن هناك بطء في تنفيذ الأحكام، بينما قال رجل أخر إن البعض يستغل قانون الأسرة بطريقة سيئة للضغط على الرجل، فيما قال أخر، إن بعض الأمهات تتعنت في رؤية الأولاد، وطالب شخص أخر، يجب أن نرجع للقانون القديم.

حالات الطلاق
من جانبها قالت الإعلامية دينا عبدالكريم، إن هناك حالة طلاق تقع كل أربعة دقائق، ويجب متابعة هذه الحالات لأنها تساهم في تشكيل نفسيات الأطفال كثيرًا.

استضافة الأبناء
المنسق السابق لحملة "تمرد ضد قوانين الأحوال الشخصية"، أحمد عز، يقول إن المشكلة في استضافة الأولاد، لأن كثيرين يعتبرونها أن الأب سيخطف الأبناء، وأن الأب "دائما هو مجرم وفي كل الأحول يتقال عليه ظالم".

الرعاية المشتركة
وتابع: "لا أنظر لمن هدم البيت ولكن بعد ذلك، نفذنا فيلم تسجيلي قصير مع أطباء نفسيين، ويجب مراعاة مصلحة الطفل، وكل الأطباء أكدوا على أهمية الرعاية المشتركة بين الأب والأم"، مضيفًا: "للأسف لدينا في مصر الطرف الذي يحتضن الطفل ينتقم من الطرف الأخر عن طريق الأطفال".

الأبناء والطلاق
وأضاف: كأباء أصبحنا محرومين بشكل طبيعي من الأبناء، وتقوم الزوجة بالانتقام من زوجها بالأولاد، لافتًا إلى أن بعض الرجال ظلوا أربعة سنوات دون أن يرون أطفالهم، والمشكلة في بطئ التقاضي.

تعديلات مقترحة
أما وليد عبدالمقصود، المستشار القانوني لحملة "أريد حلًا"، فيقول إن التعديلات المقترحة في البرلمان -التي تسمح للأب بالمشاركة في تربية أبنائه- ليست جيدة لأن قانون الأحوال الشخصية ملئ بالثغرات،

ونقترح يكون حد أدنى للنفقة أن يكون 1500 جنية، كما نقترح وجود صندوق يقوم باستكمال النقص إذا كان الأب غير قادر على الدفع.

ضوابط للاستضافة
وطالب بوجود ضوابط لهذه الاستضافة، الأول هو منع الطفل من السفر مع والده حتى لا يتم احتجازه، والثاني وجود عقوبة رادعة لمخالفة القانون، والثالث، أن يكون الأب حسن السير والسلوك غير محكوم عليه في قضية جنائية حكما باتًا، مثل الاتجار بالمخدرات والإرهاب.

مسكن الاستضافة
كما طالب "عبدالمقصود" بأن يكون مسكن الاستضافة آمن على الطفل الصغير.