الأقباط متحدون - داعش يهدد القاهرة بـالمفخخات
  • ٢٠:٥٠
  • السبت , ٢٥ فبراير ٢٠١٧
English version

"داعش" يهدد القاهرة بـ"المفخخات"

أخبار مصرية | البوبة نيوز

٢٢: ٠٢ م +02:00 EET

السبت ٢٥ فبراير ٢٠١٧

داعش
داعش

 دشن تنظيم الدولة «داعش» مرحلة بالغة الشراسة لمعركته ضد مصر، وبث مساء أمس الأول الأحد، إصدارًا مرئيًا بعنوان «وقاتلوا المشركين كافة»، حول تفجير الكنيسة البطرسية منتصف ديسمبر الماضي، وحمل الإصدار شعار «ولاية مصر»، بدلًا من «ولاية سيناء»، الأمر الذى يحمل إيحاءات شديدة الأهمية بشأن نوايا التنظيم المستقبلية.

وقال مصدر أمنى رفيع المستوى، إن فريقًا من أجهزة سيادية حللت الفيديو الذى ثبت أن التنظيم صوره فى شمال سيناء، وتعرفت على هوية الإرهابى الذى حرض فيه على استهداف الأقباط، وهو محمود شفيق ويكنى «أبو يحيى».

وكشف عن أن الأجهزة الأمنية قررت رفع مستوى تأمين المنشآت الحيوية والكنائس فى القاهرة، وكذلك تأمين الرموز الكنسية، وعلى رأسها البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية.
 
كما تقرر تشديد عمليات التفتيش على الطرق بين العاصمة، ومدينتى الإسماعيلية والسويس، وزيادة الأكمنة لمنع تهريب المتفجرات. وأكد أن الأجهزة الأمنية رصدت خطة لتهريب عنصر إرهابى شديد الخطورة من شبه جزيرة سيناء إلى قلب القاهرة، لتنفيذ عملية إرهابية «كبرى».
 
وكثفت الأجهزة جهودها لضبط السيارات المسروقة، كونها تستخدم فى تلك العمليات، كما جرت العادة.
 
ووقف «أبو يحيى» فى التسجيل على أنقاض مبنى ليدعو إلى قتل المسيحيين بذريعة أنهم «نقضوا العهدة العمرية مع نصارى الشرق».
 
وتوعد بهجمات فى قلب القاهرة، قائلا: «قريبًا سنحرر القاهرة ونفك أسركم بالمفخخات»، ما اعتبر رسالة إلى الخلايا النائمة ببدء عمليات إرهابية جديدة على غرار مذبحة البطرسية.
الكلمات المتعلقة
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة أو مصدقية أي خبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.