الأقباط متحدون - بالصور.. البابا تواضروس: الله حوّل قلب يونان الخاسر إلى رابح
  • ١١:٠٢
  • الاثنين , ٦ فبراير ٢٠١٧
English version

بالصور.. البابا تواضروس: الله حوّل قلب يونان الخاسر إلى رابح

٤٠: ٠٧ م +02:00 EET

الاثنين ٦ فبراير ٢٠١٧

 البابا تواضروس: الله حوّل قلب يونان الخاسر إلى رابح
البابا تواضروس: الله حوّل قلب يونان الخاسر إلى رابح
كتب - نعيم يوسف
ترأس البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، اليوم الاثنين، صلاة القداس الإلهي في كنيسة  الشهيد مارجرجس بالمكس بالأسكندرية، بمناسبة بداية صوم يونان
 
وألقى البابا تواضروس عظة خلال القداس قال فيها إن يونان عاش في القرن الثامن قبل الميلاد وطبق قداسته الآية من إنجيل قداس اليوم الإنسان الصالح يخرج من قلبه الصلاح والإنسان الشرير يخرج من قلبه الشرور. 
 
ولفت إلى أن يونان خرجت من قلبه ثلاثة خطايا، أولها الاستهانة فقد استهان بكلام الله له مثلما يفعل أي إنسان يستهين بكلام الكتاب فبدلاً من الذهاب الى نينوى ذهب إلى ترشيش.
 
وتابع، أن الخطية الثانية هي التمرد حيث فكر أن أهل نينوى وثنيين وتمرد على خطة الله واستبدلها بخطة خاصة، وثالث خطية هي الأنانية المفرطة، والتي تحوى داخلها كبرياء فقد فكر بعد أن يبشر نينوى ويرحمهم الله تكون كلمته لم تنفذ. 
 
وأوضح البابا أن الله تعامل مع هذه الصفات الثلاث ليحوله إلى يونان الرابح، فمقابل استهانة يونان كان اهتمام الملاحون بكلام الله والذي علم يونان درساً مهماً هو مخافة الله، ويرى يونان اهتمام الله به في جوف الحوت فيصلي صلاة عميقة جداً ويتعلم الطاعة من الحوت الذي أطاع الله في كل شيء بدلاً من التمرد، موضحا أن التوبة تعلمها من أهل نينوى بدلًا الأنانية.