الأقباط متحدون - بالصور..اتحاد شباب أسيوط يطالب المحافظ بالتحقيق عن عدم تشغيل غرف رفع مياه الإمطار
أخر تحديث ٠٠:١٣ | السبت ٢٩ اكتوبر ٢٠١٦ | بابة ١٧٣٣ش ١٩ | العدد ٤٠٩٧ السنة التاسعة
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد

بالصور..اتحاد شباب أسيوط يطالب المحافظ بالتحقيق عن عدم تشغيل غرف رفع مياه الإمطار

اتحاد شباب أسيوط يطالب المحافظ بالتحقيق عن عدم تشغيل غرف رفع مياه الإمطار
اتحاد شباب أسيوط يطالب المحافظ بالتحقيق عن عدم تشغيل غرف رفع مياه الإمطار

أسيوط : محمد محمود
طالب أعضاء إتحاد شباب أسيوط المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط بفتح تحقيق عاجل لمحاسبة المسئولين عن عدم تشغيل غرف رفع مياه الامطار داخل الانفاق بمدينة أسيوط فى الوقت المناسب مما تسبب فى عزل حى شرق عن حى غرب بشكل شبه كامل وقت الازمة.

وقال اعضاء الاتحاد ان ما تعرضت له المحافظة بعد عصر الخميس 27اكتوبر من تساقط الأمطار العزيزة عليها وما ترتب عليه  من أضرار على بعض الشوارع والميادين فقد تواجد منذ اللحظات الاولى أعضاء من لجنته المركزية الزملاء محمود عبد اللاه ، محمد العادلي ، وأحمد ثابت في شوارع المدينة على قطاعات مختلفة مع المتواجدين من المسئولين على أرض الحدث للمتابعة وتقديم الدعم والمساعدة.

وقد ساعد أعضاء الاتحاد والمتواجدين بالشارع من شباب واهالى مدينة أسيوط الموجودين فعلياً من فريق العمل التنفيذي في تنظيم حركة المرور لفك الاختناقات المرورية التى نتجت عن مفاجئة الأمطار ومساعدة سائقي السيارات الخاصة والأجرة التى علقت سياراتهم فى الأنفاق والمناطق المنخفضة الممتلئة بمياه الأمطار فى الخروج منها وسحب سياراتهم وكذلك التحذير والتنبيه على المواطنين فى كل مكان بعدم لمس أعمدة الإنارة ومحولات الكهرباء والابتعاد عنها تماما تجنبا لوجود ماس كهربائي بها قد يحدث فى اى لحظه مفاجئة.

ثم التحرك بشكل سريع لسرعة ربط حى شرق بحى غرب بعد ان انفصلت الإحياء عن بعضها فى قلب المدينة بسبب ارتفاع منسوب المياه فى الإنفاق حيث تم التركيز على متابعة شفط المياه من أسفل ميدان المنفذ وكوبري فيصل وميدان المحطة ونفق الزهراء ونفق الأزهر حث انه تلاحظ فى بداية الأزمة تعطل وحدات رفع مياه الإمطار فى الإنفاق وانسداد بلوعات سحب المياه بمشاركة الجميع تم حل الأزمة على مراحل والمرور فى جولات متكررة على الإنفاق لمتابعة عمل وحدات رفع المياه بالتزامن مع التنسيق الذى تم لسيارات الكسح المميز والإنقاذ السريع والتى خرجت بأغلب طاقتها بالإضافة الى الاستعانة بمجموعه من سيارات المراكز للمساعدة فى العمل ومن بعد ذلك تم توزيع سيارات الكسح داخل المدينة بناء على المناطق الأكثر تعرض للضرر بداية من مستشفى جامعة أسيوط ومعهد الأورام وباقى مناطق المدينة واستمر العمل لتخفيف إضرار ما حدث حتى فجر اليوم التالي.

واشاد اعضاء الاتحاد فى بيانهم بقرار المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط بتعطيل الدراسة اليوم السبت وغدا الاحد بجميع المدارس للطلبة فقط حرصا على سلامة الطلاب وللتأكد من سلامة المبانى والمنشأت التعليمية مشيرين الى ان تاخر اصدار القرار جاء بسبب انتظار قرار اللجنة التى تم تشكيلها من مديرى المدارس ومديروا الادارات التعليمية لتقييم الموقف وتقدير تأثير السيول على المنشات التعليمية لاستصدار قرار تعطيل الدراسة من عدمه.


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter