الأقباط متحدون - أهالي مركب الصيد الغارق بكفر الشيخ: «المسؤولون سابوا ولادنا للسمك»
أخر تحديث ١٠:٤٧ | الاربعاء ١٨ مايو ٢٠١٦ | ١٠بشنس ١٧٣٢ش | العدد ٣٩٣٢ السنة التاسعة
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد

أهالي مركب الصيد الغارق بكفر الشيخ: «المسؤولون سابوا ولادنا للسمك»

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 شيع الآلاف، من أهالي قرية برج مغيزل بمطوبس والقري المجاورة، جثامين 4 من الضحايا السبع لمركب الصيد «أبوكرم»، ودفنوا بمقابر القرية.

 
مدير أمن مطروح يعزي أهالي ضحايا مركب الصيد الغارق
فشل انتشال مركب صيد غارق لليوم الثاني بالبحيرة.. واحتجاجات بسبب «تجاهل الدولة»
مصرع صياد غرقًا وإصابة 2 إثر انقلاب مركب بنيل البحيرة
وقالت «شيماء»، شقيقة إسلام السيد على حسن السمار، أحد الضحايا، إن شقيقها «كان رايح يشتغل عشان هوه من الغلابة وفقير، وأثناء رحلة الصيد فوجئوا بالمركب يغرق، إستغاثوا بنا فاتصلنا بالمسؤولين بمطروح لإغاثتهم إلا أن أحدا لم يسأل فيهم، وتركوهم طعاما للسمك، فين الحكومة، ليه مطلعوش لانش لإنقاذهم في أولى الاستغاثات، منهم لله تركوهم يوم كامل حتي يتأكدوا من وفاتهم، وحتي عامت الجثث على سطح المياه، ونجا واحد فقط بعد أن تشبث بجركن المياه وأنقذه أحد البدو، البني آدم عندنا ملهوش أي قيمة».
وقال خير أبوالعباس الشهبه، والد حسن بدوي السمار«مفقود»، «ابني وزمايله إاستغاثوا بالمسؤولين وهم يغرقون ولم يغثهم أحد منهم لله، وتركوهم حتى غطس المركب بهم وتركوهم يستغيثون يوم كامل في البحر، وهم يغرقون، وحتي الآن لا نعرف شيئا عن اتبني إن كان مات أم مازال بين الأحياء، هو متزوج ولديه طفلان ولاعائل لهما».
وقال الناجي الوحيد من الحادث، محمد عمر عشوش، من قرية بمطوبس، «كنا في رحلة صيد غرب مرسي مطروح، ما بين السلوم ومرسي مطروح تدعي «بونفلة»، والساعة 4 عصرا يوم الحادث، الإثنين، فوجئنا بصخرة كبيرة اصطدم بها المركب فدخلته المياه وتعطلت الماكينة، وشاهدنا الموت بأعيننا ارتدينا قمصان النجاة وقفزنا بالمياه، ولم اشعر بأحد وتشبثت بجركن مياه وجدته وسبحت حتي الشاطئ لأكثر من 7 ساعات، شاهدني أحد البدو فحملني على كتفه ولفني ببطانية» وعما تردد أن المركب كان قديمًا قال: «لأ بصراحة المركب كان حالته جيدة والعمليه أعمار».
وقال المهندس على عبدالستار، رئيس مركز ومدينة مطوبس، إنه كان يتابع الموقف لحظة بلحظة، ووجه مدير الشؤون الاجتماعيه باتخاذ الإجراءات اللازمة لتعويض أسر الضحايا، وصرف إعانات عاجلة.
وقال أحمد عبده نصار، نقيب الصيادين بكفرالشيخ، إنه أرسل فاكسا إلى غادة والي، وزيرة الشؤون الاجتماعية، فقررت صرف 10 آلاف جنيه لأسر الضحايا

More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter