الأقباط متحدون - مشاجرة لفظية خارجة بين النائيين عطا ومنصور في اجتماع قانون بناء الكنائس
أخر تحديث ١٠:١٠ | الأحد ٢٨ اغسطس ٢٠١٦ | مسري ١٧٣٢ش ٢٢ | العدد ٤٠٣٤ السنة التاسعة
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد

مشاجرة لفظية خارجة بين النائيين" عطا" ومنصور" في اجتماع "قانون بناء الكنائس"

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

كتب: محرر الأقباط متحدون
نشبت مشاجرة لفظية بين النائبين محمد عطا سليم ومرتضى منصور، قال النائب محمد عطا سليم، للنائب مرتضى منصور: "أنا إخوان وأنت بتجيب لنا حريم"، مما أدى إلى تفاجئ مرتضى منصور دون أى رد سوى التلويح لرئيس اللجنة برفض ما قاله.

وذلك خلال اجتماع اللجنة المشتركة أثناء مناقشة مشروع قانون بناء وترميم الكنائس، بعدما شهدت الجلسة حالة من الفوضى والمشادات، مما أدى إلى قيام المستشار بهاء أبو شقة، رئيس اللجنة التشريعية لإنهاء الاجتماع، حسبما أفادت موقع برلماني.

وأضاف "سليم"، للأعضاء عقب انتهاء اجتماع الشؤون التشريعية: "يقول للنواب أثناء الاجتماع إنني إخوان.. هل هذا الأمر معقول؟"، فيما قال النائب مرتضى منصور، في تصريحات للمحررين البرلمانيين عقب الجلسة: "هذا رجل قليل الأدب.. وتعليقي مع رئيس المجلس، ولن أصمت حتى يتم تحويله إلى لجنة القيم".

واستمرت الخلاف بين النائبين وصولًا إلى البهو الفرعوني الذي شهد مشادات بينهما، حيث قال محمد عطا سليم موجهًا حديثه لمرتضى منصور: "لو أنت راجل وابن أبوك، أعمل حاجة، ولا أنت واللي يتشددلك ولا اللي جابك يعرف يعمل معايا حاجة".

 هذا وإلتزم مرتضى منصور الصمت، ليلتقي رئيس المجلس بمجرد دخوله القاعة.

ومن جانبها وجهت النائبة نادية هنري انتقادات حادة، للنواب، بسبب إنهاء اجتماع اللجنة دون حسم أمر المادة الثانية من مشروع قانون بناء وترميم الكنائس، قائلة للنواب: "حرام عليكم.. مصر في خطر".


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter