الأقباط متحدون - من هو الأنبا يوساب الأبح الذي لم يتحلل جسده حتى اليوم؟
أخر تحديث ٠٧:٤٣ | الخميس ٧ ابريل ٢٠١٦ | ٢٩برمهات ١٧٣٢ ش | العدد ٣٨٩١ السنة التاسعة
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد

من هو الأنبا يوساب الأبح الذي لم يتحلل جسده حتى اليوم؟


كتب - محرر الأقباط متحدون

يُعرف الأنبا يوساب بـ"الأبح" نظرًا لكثرة تعاليمه فكان صوته يُبح، ويُعتبر من عمالقة الفكر اللاهوتي في الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، وقد ولد في محافظة أسيوط عام 1753، في قرية النخيلة، واسمه الأصلي "يوسف".

دخل في سلك الرهبنة عندما بلغ 25 عامًا، في دير الأنبا أنطونيوس، ورُسم راهبًا باسم يوسف الأنطوني، ثم أسقفًا على كرسي جرجا وأخميم، باسم الأنبا يوساب في عام 1791م.

عاش الأنبا يوساب، حياته زاهدًا ناسكًا، مهتمًا بالتعليم والعبادة، ودراسة المخطوطات وألف عدة كتب أهمها "سلاح المؤمن"، و"الدرج"، وعينه البابا يوأنس الـ18 تلميذًا خاصًا له، وقد عاصر فترة عصيبة معظمها تتسم بالصراعات المُرة بين المماليك والأتراك، كما عاصر الحملة الفرنسية على مصر، سادت الفوضى البلاد ولم يكن يوجد حاكم تهمه مصلحة البلاد.

يُعتبر أحد علماء الكنيسة اللاهوتيين، ويُعرف بفكره اللاهوتي العميق وغيرته المتقدة للحفاظ على الإيمان المستقيم، بجانب روحانياته العميقة ونسكياته وفضائله التي اتسم بها فسمح الله بالاحتفاظ بجسده الطاهر إلى يومنا هذا، بعد أن تنيح في  2 يناير سنة 1826.


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter