الأقباط متحدون - أسرة مريم تكشف تفاصيل زيارة سارة علام وتأكيدهم على استكمال القضية ضد الصحفية واليوم السابع
أخر تحديث ٠٥:٤٧ | الخميس ٢٤ سبتمبر ٢٠١٥ | ١٤ توت ١٧٣٢ ش | العدد ٣٦٩٣السنة التاسعه
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد
شريط الأخبار

أسرة مريم تكشف تفاصيل زيارة سارة علام وتأكيدهم على استكمال القضية ضد الصحفية واليوم السابع

الطالبة مريم ملاك صاحبة أشهر
الطالبة مريم ملاك صاحبة أشهر "صفر" في الثانوية العامة

كتبت – أماني موسى
كشفت أسرة الطالبة "مريم ملاك" طالبة الصفر بالثانوية العامة، عن قيام الصحفية سارة علام، بالإتصال بهم، لطلب الزيارة بالمنزل.

وأضافت في بيان لها اليوم الخميس، أنهم رحبوا بالزيارة، قائلين: بيتنا مفتوح لكل الناس.

وأوضحت أن الزيارة التي انتهت منذ قليل، تضمنت اعتذار "شخصي" من الصحفية، وتأكيد على أنها عبّرت عن فكرة الاعتذار والاعتراف بما وقعت فيه من خطأ جسيم في حق "مريم" وأسرتها، في مقال نشر بالموقع أمس، وأُعيد نشره اليوم بالصفحة رقم ٦ من الجريدة الورقية!

من جهتها أعلنت "مريم" وأسرتها أنهم على المستوى الشخصي ليسوا في احتياج للاعتذار، فكل الضربات التي يتلقونها تُزيدهم إصرارًا وثباتًا في المُطالبة بالحق.
لكن على مستوى القضية التي أصبحت لا تخص "مريم" وحدها وإنما كل المصريين الذين ينشدون العدل والحق، فالاعتذار بشكله الحالي "غير مقبول" ولا يُحقق رَد الاعتبار.

وأكدت "مريم" وأسرتها أنهم لن يتنازلوا عن شكواهم لنقابة الصحفيين ولا عن السير في الاجراءات القانونية، إلا بعد اعتراف واضح بالتجاوز التي ارتكبته المُحررة والجريدة، واعتذار لا يقترن بأي تبرير، بنفس مساحة التقرير المُفَبرك وفي نفس المكان من الجريدة الورقية (الغلاف).

وقد اجتهدت الأستاذة المُحررة على مدى أكثر من نصف ساعة أن تقتنص من "مريم" وأسرتها موافقة على التقاط "صورة سيلڤي"، الأمر الذي واجهته "مريم" بالرفض القاطع، وأمام الإلحاح المُبالغ فيه اضطرت للانسحاب إلى غرفتها الخاصة.


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter