الأقباط متحدون - اللوح المقدس.. كلمة السر في صلاة الأرثوذكس خارج كنائسهم
أخر تحديث ٠٨:٠٥ | الثلاثاء ٢٢ سبتمبر ٢٠١٥ | ١٢ توت ١٧٣٢ ش | العدد ٣٦٩١السنة التاسعه
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد
شريط الأخبار

"اللوح المقدس".. كلمة السر في صلاة الأرثوذكس خارج كنائسهم

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

خاص – الأقباط متحدون
أبرز موقع "دوت مصر" تقريرا صحفيا، حول كيفية صلاة المسيحيون الأرثوذكس في الكنائس التي يستأجرونها في بعض الأماكن التي لا يوجد بها كنائس أرثوذكسية، وذلك عن طريق "الوح المقدس".

وأشار الموقع إلى أن "اللوح المقدس" عبارة عن لوحة من الخشب وأحيانا من الرخام توضع على المذبح من فوق وهو الجزء الذي يدشن بالميرون من قبل الأسقف أو البطريرك، ويوضع فوقه الأواني والكأس الخاصة بصلوات القداس، وفي حالة الصلاة في كنيسة غير أرثوذكسية، يوضع هذا اللوح فوق المذبح غير المدشن من الكنيسة الأرثوذكسية، لإقامة القداس الإلهي بشكل طبيعي.

وأضاف: ويرجع الأصل التاريخي للوح المقدس إلى القرون الأولى للمسيحية، وتحديدا في عصور اضطهاد الرومان للمسيحيين، إذ كانت هناك صعوبة في بناء الكنائس، ولا يمكن الصلاة في مكان واحد ثابت، فكان يتم التنقل به سرا.


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter