الأقباط متحدون - نقيب محامي المنيا: أشك في قدرة النظام الحالي علي تحقيق أهداف الثورة
أخر تحديث ١١:٥٥ | الجمعة ٨ اغسطس ٢٠١٤ | مسرى ١٧٣٠ ش ٢ | العدد ٣٢٨٤ السنة التاسعه
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد
شريط الأخبار

نقيب محامي المنيا: أشك في قدرة النظام الحالي علي تحقيق أهداف الثورة

طارق فوده نقيب محامي المنيا
طارق فوده نقيب محامي المنيا

مرسي لم يقنعني كرئيس طوال فترة حكمة
قلة الخبرة والمكابرة من قبل النظام الحاكم تعوق إحداث التغيير المطلوب
 

المنيا ملاك فوزي غالي
 
أكد طارق فوده نقيب محامي المنيا أشك في قدرة النظام الحاكم علي تحقيق أهداف الثورة , وما خرج الثوار من أجله بسبب قلة الخبرة والمكابرة التي تتملق الإخوان ،جاء هذا في حوار " الأقباط متحدون " مع نقيب المحامين جاء فيه ..
 
 ما الذي دفع المصريين للثورة وهل تغير شعورهم بعد عامين من الثورة ؟
 

الفساد وغياب العدالة والرشوة والمحسوبية والقمع، وانعدام الفرص والكفاءات التي لم تأخذ وضعها الطبيعي في الدولة كل هذه عوامل ساعده علي انطلاق ثورة 25 يناير , ومازال الوضع كما هو حتى الآن بل علي العكس ازدراء سوء بسبب حالات الانفلات الأمني ، وظهرت مساوئ كان مسيطر عليها النظام السابق.
 هذا بالاضافه إلي إننا شعب لا نعرف معني الديمقراطية الحقيقية  , والحقوق والواجبات،فالشعب بكافة طوائفه مازال علي أول درجات تعلم الديمقراطية، حكومة وشعب ومعارضه ، كما أن تيار الإسلام السياسي لم يضف شئ جديدًا مع العلم بضخامة المسؤلية لاي شخص يريد الحكم في مثل هذه الفترة , كما أن تيار الإسلام السياسي بحاجة إلي تغيير عدد كبير من أعضاءه أذا أراد أن يتحدث باسم الدين .
 
لماذا لم يستطيع الإخوان إحداث تغيير منذ توليهم الحكم ؟
 
قلة الخبرة مع عدم اعترافهم بذلك ، بجانب المكابرة، حيث أن إدارة البلاد تختلف تمامًا عن إدارة جماعه،والمشكلة هو عدم اعتراف قيادات الجماعة بالحقيقة .
 
 ماذا تحقق من أهداف الثورة وما قدرة النظام الحاكم علي تحقيقها ؟
 
لم يتحقق شئ ، ولكن الأبرز هو الفارق الواضح في عملية التصويت خلال اية انتخابات , فرغم التجاوزات الواضحة لكن العملية الانتخابية تسير أفضل بكثير , ويتبقي وعي الشعب بمصلحته وهذا يحتاج لوقت كبير

وعن قدرة النظام علي تحقيق أهداف الثورة. قال فوده أشك في قدرة هذا النظام علي تحقيق أهداف الثورة , كما أشك في قدرة المعارضة علي قيادة معارضه حقيقية قوية لصالح الوطن , لان الفكر لدي الفريقين مازال يحبو نحو الديمقراطية ، كما أن الشخصنة وعدم استيعاب الأخر مازالت مسيطرة علي فكر الفريقين , بالاضافه إلي أن كل شخص يؤمن إيمان مطلق بان لدية ملكه خاصة دون غيرة , يتميز بها علي جميع من حوله .
 
 ما هو أكثر ما عانت منه المنيا قبل الثورة وهل مظاهر المعاناة مازالت موجودة ؟
 
المنيا كغيرها من محافظات مصر عانت كثيرا قبل الثورة , من التهميش وسوء الحياة المعيشية , حيث تدني مستوي الخدمات الحكومية , من مستشفيات ومدارس , وغيرها من المنشاءات ،وهذا لم يقتصر علي المنيا فقط , بل عانت منه جميع محافظات الجمهورية , ومازال هذا التهميش ،والإهمال موجود رغم اندلاع ثورة 25 يناير , فلم يتغير شئ في المنيا تحديدا عن قبل الثورة .
 
 
هل تري أن الثورة نجحت أم فشلت أم نجحت نجاح جزئي ؟
 
الثورة لم تنجح في تحقيق أهدافها حتى الآن ،وسوف يستمر السعي وراء تحقيق أهدافها فترة من الزمن بشرط صدق النوايا الراغبة في تحقيق أهداف الثورة .
 
 ما هي معوقات تحقيق أهداف الثورة برأيك؟
 
الجهل وغياب خطاب التوعية الصحيح من قبل  السلطة الحاكمة والنخبة للشعب البسيط , كما أن استخدام الدين في جميع المواقف السياسية بما يحقق أغراض سياسية معينة ،يعوق تحقيق أهداف الثورة , كما يجب علينا أن نربأ بالدين عن الزج به في كل الأحوال , وأطالب بتجميع جميع الكوادر المصرية في جميع المجالات داخل مصر وخارجها

لوضع مخطط علمي عام للدولة في جميع المجالات بهدف النهوض بها , بالاضافه إلي إصلاح المنظومة الإدارية الفاسدة ،واختيار القيادات التي تصلح للمواقع من واقع الكفاءات , وعلي المستوي السياسي اشك أن تكون هناك معارضه قوية شأن الدول الكبرى ، لان نجاح  المعارضة هو نجاح للنظام , بشرط أن تكون السلطة الحاكمة لديها استعداد لفهم هذا المعني .
 
 ماذا جنت مصر من الثورة برأيك  ؟
 
جنت مصر من الثورة كل مساوئ نظام مبارك ،والذي أستطاع جر العقلية المصرية الي حد الجهل , وإعدام أي كوادر في شتي المجالات ، هذا واتبع النظام الحالي نفس المنهج , وعدم إظهار الكفاءات حتى الآن يساعد علي استمرار هذا الواقع المتردي خاصة في المجال الاقتصادي والسياسي


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter