الأقباط متحدون - شباب ماسبيرو: للأسف مازالت الدولة تستخدم المسيحيين ككبش فداء
أخر تحديث ٠٠:٣١ | الاثنين ٢٣ يونيو ٢٠١٤ | بؤونة ١٧٣٠ ش ١٦ | العدد ٣٢٢٩ السنة التاسعه
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد
شريط الأخبار

"شباب ماسبيرو": للأسف مازالت الدولة تستخدم المسيحيين ككبش فداء

شباب ماسبيرو
شباب ماسبيرو
كتب – نعيم يوسف
انتقد "اتحاد شباب ماسبيرو" قيام الدولة باستخدام المسيحيين ككبش فداء، واستدلت على ذلك بنا تم عند القبض على ثابت فتحي خليل عندما أبلغ بحرق منزله محذرا من حدوث فتنة طائفية. 
وقال الاتحاد: "للأسف مازالت الدولة تستخدم المسيحيين ككبش فداء ، فعندما أبلغ أمين الشرطة ثابت فتحي خليل عن حرق منزله محذرا من فتنة طائفية ، تم القبض عليه هو نفسه بحجة أنه هو من قام بحرق منزله بنفسه وبدعوى محاولة إشعال الفتنة الطائفية.
وأضاف عبر صفحة اتحاد شباب ماسبيرو على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "يبدو أن فساد المنظومة الشرطية واستمرار الظلم تجاه الأقباط أصبح هو المنهج".

More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter