الأقباط متحدون - سمير زكى: ليس كل الأقباط ساويرس فهناك أقباط ينامون بدون عشاء
أخر تحديث ٠٢:١٤ | الثلاثاء ٦ نوفمبر ٢٠١٢ | ٢٦ بابة ١٧٢٩ ش | العدد ٢٩٣٦ السنة الثامنة
إغلاق تصغير

سمير زكى: ليس كل الأقباط "ساويرس" فهناك أقباط ينامون بدون عشاء

ساويرس
ساويرس

أكد سمير زكى مدير منتدى المشاركة الوطنية بالكنيسة الأرثوذكسية أن عصر البابا الكاريزما وبدأ عصر بابا المؤسسات الذى يعين له مستشارين وسكرتاريته الخاصة تساعده على اتخاذ قراراته، فبانتخاب البابا الجديد تواضروس لم يعد البابا كل شىء كما كلن فى عهد البابا شنودة.

وأضاف زكى خلال ورشة عمل عقدت اليوم الثلاثاء، بوحدة دراسات الشباب بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية، بعنوان "تطورات الداخل المصرى" أن البابا الجديد سيتطلب منه إعادة تحديد اختصاصات المجلس الملى، موضحاً أن منصب البابا دينى، ولكنه تحول إلى منصب سياسى، وأن الدولة هى التى تسببت فى ذلك بداية من عهد جمال عبد الناصر حيث تم تقليص دور الأقباط فى شخص البابا وهو ما أدى إلى عدم ظهور زعامات قبطية، مما أدى إلى اختزال الأقباط داخل المؤسسة الدينية وأجبرتهم على التقوقع فى حضن الكنيسة فكانت الخطة أن يتم تهميش الأقباط ووضعهم داخل الكنيسة ليتم فى النهاية وضع الكنيسة فى جيب الدولة.

وحول أن الأقباط هم الذين ساعدوا على هذا الوضع قال زكى هذا ليس صحيحا، ولكنهم أجبروا على ذلك موضحا أن الشباب المسيحى رافضا لدور الكنيسة.

وأنهى زكى حديثه مؤكدا بأن ليس كل الأقباط ليسوا رجل الأعمال نجيب ساويرس، فهناك أقباط ينامون بدون عشاء ومنهم فقراء معدمون.


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة أو مصدقية أي خبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.