إعداد وتقديم : باسنت موسى 
أكد المحلل السياسي ميشيل فهمي،في حوار له مساء اليوم لبرنامج" نظرة فاحصة" عبر الأقباط متحدون، أن تظاهرات البعض من الأقباط خارج مصر الآن إما خيانة للوطن أو غباء بالتفكير من قبل هؤلاء،داعيًا المتظاهرين للمجيء لمصر والتظاهر وفق أحكام وضوابط قانون التظاهر،مؤكدًا أن أعداد المتظاهرين لن تزيد عن 50 شخص. 
 
وعن إرتفاع سعر الدولار أكد فهمي أن المواطن لابد أن يُعدل من سلوكه الاستهلاكي، ليساعد بلده على أن تتحسن اقتصاديا،متعجبًا من الشكوى المستمرة للمواطن المصري دون محاولة تغيير تلك الحالة. 
 
وأختتم فهمي حديثه بالتأكيد على أن أقباط مصر تقوم الدولة المصرية بحمايتهم وليس أقباط الخارج أو حتى الأقباط من أعضاء مجلس الشعب.