تقديم وإعداد : باسنت موسي 
تناول بالأمس برنامج" الأقباط بأسبوع " حالة الوفاة المفاجئة للراهب زينون المحرقي، وهو الراهب المنقول لدير المحرق بأسيوط بعد وفاة الأنبا إبيفانوس في إطار قرارات لجنة شئون الرهبنة لتعديل الأوضاع بدير أبو مقار. 
 
الراهب الراحل زينون المحرقي كان بالرهبنة منذ نحو 17 عام ،وسافر لفرنسا للخدمة نحو ثلاثة أشهر وطالبه الأقباط هناك بالبقاء إلا أنه فضل العودة لمصر. 
الراهب الراحل كان من المفترض به أن يدلى بشهادته للنيابة صباح اليوم في حادث مقتل الأنبا إبيفانوس إلا أن القدر لم يمهله تحقيق ذلك.