الأقباط متحدون - تحليل لأبرز الأحداث محليًا وإقليميًا وعالميًا
  • ١٧:٤١
  • السبت , ٩ مارس ٢٠١٩
English version

تحليل لأبرز الأحداث محليًا وإقليميًا وعالميًا

د. مينا ملاك عازر

برنامج لسعات

٠٧: ٠٩ م +02:00 EET

السبت ٩ مارس ٢٠١٩

إعداد وتقديم- د. مينا ملاك عازر
قدم دكتور مينا ملاك عازر، دكتوراه فى التاريخ الحديث والمعاصر، تحليل لأهم الأحداث على المستوي المحلي والإقليمي والعالمي.

محليًا.. القي الضوء على رئاسة الاتحاد الإفريقي تنتقل إلى مصر لأول مرة في تاريخ المنظمة، وكارثة محطة مصر، وتنظيم مصر فعاليات القمة العربية الأوروبية التاريخية التى تعقد للمرة الأولى، تحت شعار "الاستثمار فى الاستقرار"، بمشاركة ٥٠ دولة، منها ٢٢ دولة عربية، و٢٨ دولة أوروبية.

وقال دكتور مينا ملاك عازر "مع تقديرنا للدور الكبير للرئيس عبدالعزيز بوتفليقة ودوره فى محاربة الإرهاب الأسود الدموئي بالجزائر، إلا انه السؤال المطروح اذا كنت مصاب بجلطة وتسير على كرسي متحرك كيف لك أن تسير وطن".

وتسأل: لماذا الترشح لمدة رئاسة جديدة؟ اعتقد أن الرئيس بوتفليقة لا يتشبث بالسلطة وإنما الذين يدفعون له الكرسي المتحرك هم المنتفعين ولذلك هم من يسعون لترشحه لفترة جديدة، وهو يرقد فى مستشفي جينيف بقسم الحالات الحرجة وقد لا يعود للجزائر حيًا، وننتظر إلى أن يستطيع أن يختار حاشيته من بينهم من هو يجدر به الجلوس على كرسي الرئاسة الجزائري، المؤسف هو حب السلطة فى دول العالم المتخلف.

وعن الوضع فى السودان، نفس الحال ما يحدث فى السودان من مظاهرات عارمة ضد الرئيس البشير التى اجبرته على العدول عن الترشح للرئاسة وتعديل الدستور، المظاهرات دفعت البشير لإقالة قادة بالجيش السوداني وهو يشير إلى أنه غير راضي عن قمع المظاهرات.