الأقباط متحدون - كنت مغفلون
  • ٢٢:٢٩
  • الثلاثاء , ٦ نوفمبر ٢٠١٨
English version

كنت مغفلون

عبد المنعم بدوي

مساحة رأي

٤٢: ٠١ م +02:00 EET

الثلاثاء ٦ نوفمبر ٢٠١٨

  الملك فاروق - الملكه ناريمان
الملك فاروق - الملكه ناريمان

 عبد المنعم بدوى

خرج الشعب المصرى بعشرات الألوف ، الى الشوارع والميادين ، وهو يرقص ويغنى ، سعيدا مبتهجا ، بمناسبة زواج الملك فاروق من الملكه ناريمان ، وذلك فى 6 مايو 1951 .
 
أستمرت هذه الأحتفالات عدة ايام ، شاركت فيها الشعب النقابات والجامعات والشركات والبنوك ، والمصانع ، وعلقت الزينات والأنوار ، وأقواس النصر أبتهاجا بهذه المناسبة السعيده .
 
مر عام واحد فقط تقريبا ... ونفس هؤلاء الذين رقصوا فى الشوارع من الشعب ومن الشركات ... خرجوا مرة أخرى ، ولكن هذه المره أبتهاجا وسرورا بخلع الملك ، وقيام ثورة يوليو .
 
أنه نفس الشعب ونفس السعاده ونفس الشوارع ، ونفس الشركات التى هنأته على الزواج ، هى نفس الشركات ونفس الشعب الذى خرج مبتهجا وفرحا بقيام ثورة يوليو وخلع الملك ، نفس كبار المطربين أمثال أم كلثوم وعبد الوهاب ، الذين غنوا للملك لشجاعته ووطنيته وأنجازاته ... هم نفس المطربين الذين غنوا لشجاعة ووطنية رجال ثورة يوليو وعلى رأسهم جمال عبد الناصر .
 
أتخيل الأن ماذا كان يدور فى ذهن الملك فاروق وهو فى منفاه فى نابولى ... وهو يتسائل " الناس اللى كانت بترقصلى وتغنيلى ... راحت فين ؟؟؟ ... ربما وصل الى النتيجه الفلسفيه التى وصل اليها العظيم والرائع " عبد المنعم مدبولى " فى فيلم " الحفيد " ... ألا وهى أنه ... " كنت مغفلون " .
المقال الموضوع يعبر فقط عن رأي صاحبه وليس بالضرورة عن رأي أو اتجاه الموقع