الأقباط متحدون - تعيين مدير إدارة تعليمة رئيسا لمدينة ببني سويف
  • ٢١:٢٩
  • الخميس , ١١ اكتوبر ٢٠١٨
English version

تعيين مدير إدارة تعليمة رئيسا لمدينة ببني سويف

جرجس وهيب

محافظات

٣١: ١١ ص +02:00 EET

الخميس ١١ اكتوبر ٢٠١٨

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
كتب : جرجس وهيب
أجرى المستشار هاني عبد الجابر حركة تعيينات جديدة بين رؤساء الوحدات المحلية بالمدن والقرى حيث تضمن القرار رقم 1392 لسنة 2018 تكليف عبد الحي سيد عبد الحي للقيام بتيسير أعمال الوحدة المحلية لمركز ومدينة الواسطى والذي كان يشغل وظيفة نائب رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة بني سويف.
 
وتضمن القرار أيضا تكليف ناصر أحمد محمد سيف النصر للقيام بتيسير أعمال الوحدة المحلية لمركز ومدينة سمسطا والذي كان يشغل وظيفة مدير الإدارة التعليمية لمركز بني سويف بالإضافة إلى تكليف يحي ياسين عبد العزيز للقيام بتيسير أعمال الوحدة المحلية لمركز ومدينة اهناسيا ونقل عبد الرحمن محمد حسين عامر للعمل بديوان عام المحافظة والذي كان يشغل وظيفة مركز ومدينة سمسطا.
 
وشملت الحركة أيضا تعيين عدد من رؤساء القرى حيث أصدر المحافظ قرار رقم 1393 بتكليف  محمد سليم محمود أحمد رئيسا للوحدة المحلية لقرية دشطوط بمركز سمسطا وحميدة  محمد محمد خليفة رئيسا لقرية بهبشين بمركز ناصر وسمير محمود أحمد شحاته رئيسا لقرية سدس بمركز ببا ، وأشرف حمزاوي محمد رئيسا لقرية تلت بمركز الفشن وضياء الدين إبراهيم أحمد رئيسا لقرية الفنت مركز الفشن وعاشور صادق على سليم رئيسا لقرية براوة بمركز اهناسيا.
 
وشدد المحافظ على رؤساء الوحدات المحلية الجدد على الاعتماد على الأسلوب الميداني في العمل والتلاحم مع المواطنين والوقوف على مطالبهم وحل مشاكلهم والبعد كل البعد عن البيروقراطية في العمل مطالبا إياهم بأهمية العمل خارج الصندوق والبحث عن حلول غير تقليدية للمشكلات
 
كما كلف المحافظ رؤساء الوحدات الجدد بوضع تصور وخطة للنهوض بمستوى معيشة المواطنين ، واستغلال الميزات النسبية التي تمتلكها كل قرية أو مدينة المكلف بها  وأن يتفاعل بالشكل المطلوب مع كل مستجدات أو طوارئ قد تواجه الخدمات والمرافق التي يتعامل معها المواطنون  بشكل أساسي ويومي.
 
وأكد المحافظ لرؤساء الوحدات الجدد على  أن معيار النجاح الذي يقيس به أداء التنفيذيين هو مستوى رضا المواطن وتحقيق تغير ملموس إلى الأفضل في الخدمات الجماهيرية والنجاح في استثمار كل الإعتمادات والمخصصات  في تحقيق نقلة في مستوى المعيشة والقدرة على دفع معدلات تنفيذ المشروعات من خلال المتابعة اليومية لها والتنسيق مع الجهات المعنية.