الأقباط متحدون - استغاثة عاجلة.. كنيسة الروم الأرثوذكس بحلوان في خطر
  • ٠٦:٣٩
  • السبت , ٨ سبتمبر ٢٠١٨
English version

استغاثة عاجلة.. كنيسة الروم الأرثوذكس بحلوان في خطر

٥٧: ٠٧ م +02:00 EET

السبت ٨ سبتمبر ٢٠١٨

تقرير راضي نادي

بعد انتشار استغاثات علي موقع التواصل الاجتماعي، بخصوص كنيسة الروم الأرثوذكس بشارع شريف في حلوان ننشر التفاصيل الكاملة عن ما حدث للكنيسة.
 
يعود بناء الكنيسة علي عام 1889 ميلادية علي مساحة حوالي 4500 مترو و كانت تقام بها الصلوات باستمرار، و لكنها توقفت منذ 3 سنوات، بسبب قيام شخص يدعي "رضا المانيا" بالتحايل علي مطران الروم الأرثوذكس "الأنبا نيقوديموس" و الحصول منه علي تفويض بالتصرف في الكنيسة.
 
وقام "المانيا" ببيع و بناء أبراج علي معظم مساحة أراضي الكنيسة، و لم يتبقي سوى المبني الأثري و استراحة فقط، والتي تم هدمها الأسبوع الماضي بعد الحصول علي قرار هدم و بناء برج سكني من الحي مستغل بساطة الأنبا نيقوديموس و حصوله علي تفويض منه.
 
الجدير بالذكر أن المدعو رضا حصل علي حكم بالحبس سنة بسبب استخدامه للكنيسة كمخزن للخردة، و الآن هو من يمتلك مفاتيح الكنيسة و يسيطر عليها.
 
هذا، ويناشد المهتمين بالتراث المصري الدولة التدخل لحماية الكنيسة الأثرية، و عدم البناء علي الجزء الباقي منها، وقد حصلنا علي العديد من المستندات تثبت حجم الكارثة و تأكد صحة ما تم نشره.
 
 









الكلمات المتعلقة