الأقباط متحدون - الليلة.. الأهلي يتحفز لإسقاط الترجي وحسم التأهل لربع نهائي أبطال أفريقيا
  • ٠٦:٤٤
  • الجمعة , ١٧ اغسطس ٢٠١٨
English version

الليلة.. الأهلي يتحفز لإسقاط الترجي وحسم التأهل لربع نهائي أبطال أفريقيا

رياضة | الوفد

٣١: ١١ ص +02:00 EET

الجمعة ١٧ اغسطس ٢٠١٨

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

يلتقي في التاسعة مساء اليوم الجمعة فريق الأهلي مع نظيره ومضيفه الترجي التونسي على ملعب رادس في الجولة الخامسة وقبل الأخيرة لدور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا لكرة القدم بإدارة الحكم الجابوني إريك كاستان.

ويحتل الترجي صدارة ترتيب المجموعة الأولى بدوري الأبطال برصيد 10 نقاط وضمن الفريق التونسي التأهل بشكل رسمي إلى دور الثمانية بينما يحتل الأهلي المركز الثاني برصيد 7 نقاط ويحتاج للفوز لضمان التأهل ، ويحتل فريقا تاونشيب البتسواني وكمبالا سيتي الأوغندي المركزين الثالث والرابع برصيد 3 نقاط ويلتقيان غداً السبت في أوغندا.

ويتسلح الأهلي بتاريخه الرائع على ملعب رادس أو ملعب الانتصارات للفريق الأحمر الذي حصد عليه لقب دوري أبطال أفريقيا عامي 2006 و2012 بجانب أن الترجي لم يهزم الأهلي على ملعب رادس في آخر 3 زيارات منذ عام 2011 حين فاز بهدف باتريك نيانج.

ويدخل الأهلي المباراة باحثاً عن الفوز ولا شيء سواه لحسم بطاقة التأهل مبكراً خاصة أن الفريق يسعى أيضاً لتوجيه رسالة ثقة لجماهيره القلقة بسبب تذبذب الأداء والنتائج في بداية الموسم مع المدير الفني الفرنسي باتريس كارتيرون الذي قاد الفريق للفوز على تاونشيب البتسواني ذهاباً
وإياباً بدوري الأبطال وتعادل مع النجمة اللبناني بالبطولة العربية بالإسكندرية وفاز على المصري وتعادل مع الإسماعيلي بالدوري.

ويعطي مسئولو الأهلي أهمية كبيرة لهذه المواجهة المرتقبة في ظل الندية التي تتسم بها لقاءات الفريقين بدليل تولي محمود الخطيب رئيس النادي مهمة رئاسة بعثة الفريق في تونس.

وخاض الفريق مراناً خفيفاً أمس الأول الأربعاء على الملعب الفرعي باستاد رادس ثم أدى مرانه الرئيسي أمس الخميس في الملعب الرئيسي في نفس توقيت المباراة ، وأكد الفرنسي باتريس كارتيرون المدير الفني أن مباريات الأهلي والترجي تتسم دائماً بالندية ولكن مباراة اليوم لن تكون الحاسمة في مشوار التأهل لوجود مباراة أخيرة ضد كمبالا بالإسكندرية.

وأشار إلى أنه واثق في قدرة اللاعبين وخبراتهم من أجل تحقيق الفوز على الترجي في عقر داره مشيداً بالثنائي الذي تم قيده بالقائمة الأفريقية وهما ناصر ماهر وأكرم توفيق.

ويفتقد الأهلي من عناصره المقيدة بالقائمة الأفريقية النيجيري جونيور أجاي وباسم علي للإصابة وحسام عاشور للإيقاف ومؤمن زكريا والجنوب إفريقي باكاماني ماتشامبي
لأسباب فنية ، وحرص كارتيرون على إراحة بعض عناصره الأساسية في مباراة النجمة اللبناني الذين سيعتمد عليهم في مباراة الترجي وعلى رأسهم الثلاثي الأجنبي التونسي علي معلول والمغربي وليد أزارو والمالي ساليف كوليبالي بجانب الحارس محمد الشناوي وناصر ماهر.

ويعتمد كارتيرون على تشكيلة تضم حارس المرمى محمد الشناوي وأمامه الرباعي الدفاعي سعد سمير والمالي ساليف كوليبالي ومحمد هاني والتونسي علي معلول وفي خط الوسط أحمد فتحي وهشام محمد «عمرو السولية» وناصر ماهر وفي خط الهجوم وليد سليمان وميدو جابر والمغربي وليد أزارو.

ويملك المدرب الفرنسي بعض الأوراق الرابحة التي يحتفظ بها على مقاعد البدلاء على رأسهم الثنائي الهجومي صلاح محسن ومروان محسن وإسلام محارب وأحمد حمدي وأحمد حمودي.

في الوقت الذي يسعى فيه المدير الفني للترجي خالد بن يحيى لتحقيق الفوز وإنهاء عقدة التفوق الأهلاوي على ملعب رادس والتأكيد علي أن فريقه قادر على استعادة اللقب الأفريقي في النسخة الحالية.

واستكمل الترجي قائمته الأفريقية بضم الحارس رامي الجريدي وإيهاب المباركي ومحمد علي اليعقوبي ، ووافقت الداخلية التونسية على حضور الجماهير دون الـ18 عاماً في هذه المباراة من أجل إضفاء أجواء حماسية في اللقاء.

ويغيب عن الترجي لاعبه الموهوب سعد بقير للإيقاف ، ويضم التشكيل المتوقع للترجي لهذه المباراة الحارس المخضرم المعز بن شريفية وأمامه شمس الدين الذوادي وسامح الدربالي وخليل شمام وحسين الربيع للدفاع والإيفواري فوسيني كوليبالي والكاميروني فرانك كوم وغيلان الشعلالي للوسط وأنيس البدري وطه ياسين الخنيسي وهيثم الجويني للهجوم.