الأقباط متحدون - باحث بالشؤون الأمريكية: التقارب الأمريكي الكوري صادم للعرب
  • ١١:٤٣
  • السبت , ٢٣ يونيو ٢٠١٨
English version

باحث بالشؤون الأمريكية: التقارب الأمريكي الكوري صادم للعرب

د. مينا ملاك عازر

برنامج لسعات

٤٩: ٠٨ م +02:00 EET

السبت ٢٣ يونيو ٢٠١٨

بعد لقاء ترامب وجونغ أون.. هل تتوحد الكوريتين؟
الصين تميل لسياسة الواقعية خاصة فى السنوات العشر الأخيرة


إعداد وتقديم - د. مينا ملاك عازر
أوضح دكتور ميلاد ممتاز، الباحث في الشؤون الأمريكية، أن تحرك الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نحو إجراء اتفاق مع زعيم كوريا الشمالية  كم جونغ أون يأتي بسبب أن كوريا باتت تشكل خطرا على الولايات المتحدة وعلى القارة الأوروبية بشكل كبير.

وأضاف: كوريا الشمالية استطاعت أن تطور الصواريخ التى تحمل رؤؤس نووية على المدى القصير وأيضا صواريخ طويلة المدى، تستطيع أن تصل إلى سواحل الولايات المتحدة وإلى قلب أوروبا ومنطقة الشرق الأوسط وخاصة إسرائيل.

وأكد أنه بالإضافة لتطوير الصواريخ، استطاعت أن تطور الوقود الصلب مما يجعل مدي الصورايخ ابعد من الوقود السائل، بالإضافة لتسليح الغوصات.

إستراتيجية الصبر
وقال الباحث في الشؤون الأمريكية، خلال لقائه ببرنامج "لسعات" المذاع على شاشة الأقباط متحدون، أن الرئيس الأمريكي السابق اوباما اتبع إستراتيجية الصبر مع كوريا الشمالية لاستغناء عن برنامجها النووي، أما الرئيس ترامب اتجه إلى إستراتيجية الضغط المستمر، وكان دائم النقد لسياسة اوباما أثناء حملته الانتخابية أبان الانتخابات الرئاسية الأمريكية.