الأقباط متحدون - التضامن تتحقق من شكوى الاعتداء على طفل بدار أيتام في الإسكندرية
  • ٠٩:٢٦
  • السبت , ١٩ مايو ٢٠١٨
English version

التضامن تتحقق من شكوى الاعتداء على طفل بدار أيتام في الإسكندرية

محرر المتحدون ا.م

مجلس الوزراء

٤٧: ٠١ م +02:00 EET

السبت ١٩ مايو ٢٠١٨

غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي
غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي
كتب – محرر الأقباط متحدون أ. م
 
وجهت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي فريق التدخل السريع بالتحقق مما نشر على إحدى صفحات موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك بشأن تعرض أطفال بدار أيتام الرشاد بمحافظة الإسكندرية للضرب من قبل بعض مشرفي الدار.
 
وأوضح تقرير فريق التدخل السريع أنه تم فحص جميع الأبناء وعددهم 9 أطفال يتراوح أعمارهم ما بين عام ونصف حتى سن 6 سنوات، ولم يكن بينهم أي طفل مصاب بهذا الشكل المتواجد بالصور المنشورة وأن السيدة المذكورة بالبلاغ لا تعمل مع هذا السن وتعمل مع الأطفال الأكبر سنا، ولم يذكر أحدهم أنه تم الاعتداء عليه، بينما يوجد طفل واحد فقط مصاب بحساسية وتناول دواء وفق تقرير الطبيب وأن الدار تعد من الدور المتعاونة مع الإدارة الاجتماعية، وهي دار جيدة من حيث النظافة والاهتمام بتعليم ورعاية الأبناء.
 
وأوضحت والي أن الوزارة تتعامل بكل جدية مع ما ينشر على وسائل التواصل الاجتماعي أو الصحف أو االبلاغات الواردة لفريق التدخل السريع الذى يحقق ويتأكد من صحة الشكوى أولا، ولا يتم التهاون في أي مخالفة أو شكوى مهما بدت بسيطة، لافتة إلى أن الوزارة حققت في وقائع سابقة وتبين أن بعضها شكاوى كيدية أو صور لوقائع قديمة وتم التحقيق حين حدوثها، واتخاذ الإجراء المناسب، كما أن القوانين واللوائح التنفيذية تحدد الإجراءات الرادعة وفق حجم المخالفة.
 
وشددت والي على أن التحقيق في هذه الواقعة مستمر حتى الوصول الى حقيقة الصور المتداولة والعثور على الطفل صاحب الصور والتأكد من صحتها.