الأقباط متحدون - إقامة بطولة أفريقيا للدراجات الجبلية في محمية وادي دجلة
  • ١٩:٣١
  • الأحد , ٢٢ ابريل ٢٠١٨
English version

إقامة بطولة أفريقيا للدراجات الجبلية في محمية وادي دجلة

محرر المتحدون ا.م

أخبار وتقارير من مراسلينا

٠١: ١٠ ص +02:00 EET

الأحد ٢٢ ابريل ٢٠١٨

إقامة بطولة أفريقيا للدراجات الجبلية في محمية وادي دجلة
إقامة بطولة أفريقيا للدراجات الجبلية في محمية وادي دجلة
اقامة البطولة بمحمية وادي دجلة جزء من رؤية تطوير المحميات 

فهمي يطلق شارة البدء للسباق المفتوح للرجال.
 
كتب – محرر الأقباط متحدون أ. م
 
أكد الدكتور خالد فهمي وزير البيئة أن استضافة محمية وادي دجلة للبطولة الأفريقية للدراجات الجبلية يجسد جزء من رؤية وزارة البيئة في كيفية استغلال المحميات الطبيعية ومنها محمية وادي دجلة التي تم الإعلان خلال المرحلة الأولى من تطويرها انها ستخصص ليستفيد منها الشباب وممارسة الرياضات المناسبة وسياحة المغامرات، لذا ركزت تلك المرحلة على مسارات العجل وتهيئة أماكن للأطفال وستتضمن المرحلة الثانية للتطوير مركز الزوار وتهيئة مكان للعائلات للاستفادة من المحمية بما لا يضر بيئتها.
 
وأشار فهمي إلى أن تطوير المحمية وتجهيز المسارات بمستويات عالمية شجع وزارة الشباب على تنظيم تلك البطولة واستضافة محمية وادي دجلة لها، حيث تنظم لأول مرة في مصر وشمال افريقيا، مما سيجعل مصر تجتذب هذا النوع من المسابقات العالمية، بالإضافة لإمكانية اقامة مسابقات على مستوى وطني وعربي وتوفير أماكن لغير المحترفين لاجتذاب المواطنين للاستفادة من المحمية ورفع الوعي لديهم بأهمية الحفاظ عليها وكيفية التعامل السليم معها.
 
وأضاف وزير البيئة أن هذا الحدث سينتج عنه عدد من الدروس المستفادة والتي ستساعدنا في تعديل مسارات التطوير للوصول للمستوى العالمي، وان تطوير المحمية يساعد على وقف التعديات عليها من خلال إتاحة الفرصة للمواطنين لاستغلالها فيصبحوا دروعا واقية لها من أي تعدي.
 
وأوضح فهمي أن تنظيم البطولة في محمية وادي دجلة يقدم رسالة للمجتمع الدولي بأن مصر تحافظ على ثرواتها الطبيعية وتهتم بالتنوع البيولوجي ودمج المجتمع المحلي في الحفاظ على تلك الثروات ، خاصة وأن مصر تستضيف مؤتمر الأطراف للتنوع البيولوجي في نوفمبر القادم بشرم الشيخ والذي يعد أكبر مؤتمر عالمي للتنوع البيولوجي.
 
وأضاف أن هذا الحدث أيضا يحمل رسالة محلية بأن لا ضرر من التعامل واستخدام المحميات الطبيعية باسلوب سليم ومستدام، خاصة وأنها تمثل 15%من مساحة مصر، فلا يمكن ان نهمل هذه المساحة دون الاستفادة منها، ولكن الأهم هو كيفية استغلالها بالاسلوب الأمثل وتحديد الأماكن ذات الحساسية والأقل حساسية واساليب البناء والصرف.
 
وأكد أيضا أن الهدف هو الحفاظ على المحميات للأجيال القادمة، لذا كان واجب علينا توعيتهم بكيفية استغلالها دون اهدار مواردها واستخدامها بشكل مستدام، مضيفا ان الوزارة تخطط خلال المرحلة المقبلة لتنفيذ أنشطة كثيرة في المحميات والاستفادة منها في رياضات أخرى .
 
كما أكد فهمي على دور وسائل الاعلام في تعريف المجتمع المحلي والدولي بما تضمه مصر من محميات طبيعية وتوعية المواطنين بكيفية التعامل معها وسبل الاستفادة منها والتمتع بكنوز الوطن الطبيعية بما لا يضر بها ويحافظ عليها للأجيال القادمة.
 
وقد قام وزير البيئة بتسليم الميداليات للفائزات في سباق سيدات تحت 23 سنة وتحت 18 سنة، كما أطلق شارة البدء للسباق المفتوح للرجال.