الأقباط متحدون - بالفيديو.. سيرة مكرم المنياوي القبطي مداح الرسول
  • ١١:٢١
  • الثلاثاء , ١٧ ابريل ٢٠١٨
English version

بالفيديو.. سيرة مكرم المنياوي القبطي "مداح الرسول"

٠٠: ١٢ ص +02:00 EET

الثلاثاء ١٧ ابريل ٢٠١٨

مكرم المنياوي القبطي
مكرم المنياوي القبطي
كتبت – أماني موسى
رحل منذ يومين عم مكرم المنياوي، القبطي مداح الرسول، عن عمر يناهز الـ 71 عامًا، تاركًا وراءه ميراث من الأغاني التي اشتهر فيها بمدح  الرسول، لم يمنعه كونه مسيحي من أن يتغنى للرسول والأولياء الصالحين، حتى أحبه الجميع مسيحي ومسلم.. نورد بالسطور المقبلة بعضًا من سيرته.
 
- ودعت قرية بنى أحمد الشرقية التابعة لمركز المنيا، يوم الأحد، الفنان الشعبي "مداح الرسول" مكرم المنياوي عن عمر يناهز 71 عامًا.
 
- اشتهر مكرم المنياوي بإحياء الحفلات الدينية وحفلات الحجاج والمعتمرين وحفلات للسيدة العذراء أيضًا.
 
- ولد مكرم المنياوي عام 1947، بقرية بني أحمد الشرقية، وكان والده يعمل بالخياطة، لكنه لم يحب أن يمتهن الخياطة، واتجه للطرب والفن، وبالفعل بدأ منذ أن كان شابًا منذ منتصف الستينيات، واشتهر بالطرب والمواويل والقصص.
 
- تأثر المنياوي بعبد الرازق العربي، حيث كان أحد المداحين الذي أحبهم "مكرم" واقتدى به، وعمل بالقرب منه، حتى أقنعه بالعمل معه في فرقته، وبدأ يردد ما حفظه من أصحاب الموّال، والمدّاحين، وبمرور الوقت، كان له كلماته التي يؤلفها ويغنيها، في حب الرسول و"آل البيت".
 
- بدا مشواره الفني بموال "الزمن"، الذي تغنى به في عام 1967، وألف أكثر من 300 شريط كاسيت.

- وكان له موال بعنوان "قصة أولاد جاد المولى وأولاد لملوم"، وهو الذي تسبب في شهرته ويحكي فيه عن صراع العائلتين للفوز بالانتخابات.
 
- درس مكرم المنياوي السيرة النبوية كاملة وحفظ آيات عديدة من القرآن الكريم، وأوقف حفلاته خلال شهر رمضان، وكان يصوم أول 10 أيام منه ويُفطر مع أصدقائه من المسلمين، كما أنه لم يسمح بتواجد أي راقصة في حفلاته على الإطلاق.
 
- كان لا يتحدث في السياسة لكنه كان غاضبًا من عدم تكريمه من قبل الدولة بحسب تصريح ابنه لأحد الصحف.
 
- كانت أخر أعماله الفنية موال بعنوان "يا دار قوليلي"، وآخر حفلة أقامها كانت داخل إحدى قرى مركز أبو قرقاص في المنيا.
 
- لم يقتصر الأمر عند عم مكرم على السيرة النبوية فقط، بل أحيا العديد من الحفلات الأخرى مثل مولد العذراء وميت دمسيس ودرنكة ومولد عبد الرحيم القناوي، وسيدي الفرغلي بأبو تيج بأسيوط.

 
- بسؤاله حول الأغاني التي امتدح فيها الرسول وهو قبطي، قال مكرم، "كثيرون دائمًا ما يتساءلون إزاي دة قبطي ويمدح الرسول.. إحنا أهل واللي ما يرضيش أهله ميبقاش منهم والفنان ميزان لا يميز، ويقولون إزاى مكرم اللى داقق صليب على أيده بيمدح فى الرسول وأقول لهم "أنتم مالكم ومال مكرم والرسول خليكم فى حالكم".
 
- لم يقتصر غناء المنياوي بالموالد وداخل القاهرة أو المحافظات بل غنى في فرنسا بحفلات قصور الثقافة والعراق.
 
- وتم تكريمه من قبل العديد من الدول.

- قال هاني مكرم المنياوي، أن والده أوصاه قبيل وفاته أن يسير على نفس النهج بالمدائح والاستمرار على نهج المدائح النبوية في الرسول الكريم لكوننا نسيج وطن واحد". 



أخر ما غنى الراحل مكرم المنياوي مداح الرسول