الأقباط متحدون - بالفيديو.. البنتاجون يكشف تفاصيل الضربة الثلاثية على سوريا
  • ٠٢:٥٥
  • السبت , ١٤ ابريل ٢٠١٨
English version

بالفيديو.. "البنتاجون" يكشف تفاصيل الضربة الثلاثية على سوريا

٥٥: ٠٩ م +02:00 EET

السبت ١٤ ابريل ٢٠١٨

ارشيفية
ارشيفية

150 صاروخ استهدفت 3 مواقع.. بينها 19 صاروخ "توماهوك"

كتب - نعيم يوسف

شنت كل من الولايات المتحدة الأمريكية، وفرنسا، وبريطانيا، هجوما صاروخيا فجر اليوم السبت، استهدفت بعض مواقع النظام السوري، وقد عقدت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) تفاصيل هذه الضربة العسكرية.

طريقة منهجية
وقالت "دانا وايت" المتحدثة باسم البنتاجون، في مؤتمر صحفي اليوم، إن هذه العملية تم تنفيذها بطريقة منهجية، للتقليل من أي أضرار جانبية، وتم اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة، وهي عملية لا تمثل تغيرا في السياسة الأمريكية، وليست محاولة للإطاحة بالنظام السوري.

ضربات مبررة
وأشارت "وايت" إلى أن الضربات كان مبررة ومشروعة، ورد مناسب على استخدام النظام السوري للأسلحة الكيميائية ضد شعبه، لافتة إلى أنهم لا يسعون إلى نزاع في سوريا، ولكن هدفهم هزيمة داعش، وعدم انتهاك القانون الدولي، ولن نقف مكتوفي الأيدي، عندما ينتهك نظام الأسد مدعوما من روسيا وإيران للقانون الدولي.

150 صاروخ
من جانبه، استعرض الجنرال كينيث ماكنزى، المتحدث باسم النتاجون، الضربات العسكرية التى شنتها بلاده بالتعاون مع فرنسا وبريطانيا، مؤكدا أنه تم إطلاق 150 صاروخا، ضد 3 أهداف فى سوريا، منها 19 صاروخ توماهوك تم إطلاقها من البحر المتوسط والخليج، مؤكدا أن جميع الطائرات المشاركة فى العملية عادت سالمة.

لا تهدف للإطاحة بالأسد
وشدد "ماكينزي" أيضا على أن الضربات فى سوريا لا تهدف للإطاحة بحكومة دمشق، ولكن رسالتنا هى ردع حكومة دمشق، مضيفا أنه "لا توجد مؤشرات على استخدام انظمة دفاع سورية ضد الصواريخ".

استهداف البنية التحتية
وأشار إلى أن العملية استهدفت البنية التحتية للسلاح الكيميائي، ومخزن لها، والهدف هو إرسال رسالة للنظام السوري، بأن استعمال السلاح الكيماوي ضد المدنيين الأبرياء لا يبرر، وأيضا لردع النظام في المستقبل، وقمنا بهذه العملية التي كانت واسعة ودقيقة وناجعة.

استهداف البرنامج الكيميائي
وأوضح أن هذه الضربات ستؤخر البرنامج الكيميائي السوري لسنوات، وتم شن غارات، لافتا إلى أن اختيار موعد الضربة والأهداف كان بغرض تجنب وقوع خسائر في وسط المدنيين، نافيا في الوقت الراهن علمه بسقوط أي ضحايا.

قاذفات قادرة على التخفي
وشدد على أن هذه الضربة تماثل ضعف ضربة الشعيرات السابقة موضحا أن الصواريخ الدفاعية السورية وعددها 40 لم تتحرك إلا بعد إنجاز المهمة بالكامل، مشيرا إلى استخدام الولايات المتحدة قاذفات B-1 القادرة على التخفي، لأول مرة في سورية، لافتا إلى استعداد الولايات المتحدة وحلفائها لأي ردة فعل محتملة.