الأقباط متحدون - رئيس البرتغال ليس الأول.. أهم الزعماء والرؤساء الذين التقاهم البابا تواضروس
  • ٠٢:٥١
  • الجمعة , ١٣ ابريل ٢٠١٨
English version

رئيس البرتغال ليس الأول.. أهم الزعماء والرؤساء الذين التقاهم البابا تواضروس

محرر المتحدون ن.ى

صدى الأقباط في الصحف

٠٧: ٠٥ م +02:00 CEST

الجمعة ١٣ ابريل ٢٠١٨

رئيس البرتغال
رئيس البرتغال

 كتب - محرر الأقباط متحدون ن.ي

نشر موقع "صدى البلد"، تقريرًا عن الزيارات التاريخية التي قام بها عدد من الرؤساء والزعماء للمقر البابوي، وذلك بعد زيارة الرئيس البرتغالي مارسيليو دي سوزا.
 
وأشار التقرير إلى أن العديد من رؤساء الدول والشخصيات الهامة في العالم، حرصوا على لقاء البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، خلال زياراتهم إلى مصر.
 
زيارة رئيس البرتغال ليست الزيارة الأولى لرئيس دولة للبابا تواضروس ، بمقره البابوى بالكاتدرائية بالعباسية ، حيث التقى بالعديد من الرؤساء والشخصيات الهامة بالعالم، حيث التقى البابا تواضروس فى فبراير 2014 بالرئيس اللبنانى ميشال عون ورئيس الوزراء سعد الحريري ، فى الكاتدرائية وذلك اثناء زيارتهم لمصر.
 
واستقبل البابا تواضروس رئيس وزراء لبنان سعد الحريرى بالكاتدرائية مرة اخرى فى عام 2017 ، بالمقر الباباوى بالكاتدرائية، وفى فبراير 2016 استقبل البابا بالمقر البابوى رئيس توجو والوفد المرافق له، وفى مارس من نفس العام استقبل البابا الرئيس العراقى فؤاد معصوم.
 
كما استقبل البابا في أبريل عام 2016، ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة، وبرفقته وفد رفيع المستوى، وحرصت المستشارة الالمانية إنجيلا ميركل خلال زيارتها لمصر فى مارس عام 2017 للقاء البابا تواضروس بمقره البابوى بالكاتدرائية، وايضا فى ابرايل الماضى من عام 2017 التقى البابا تواضروس، في مقر الكاتدرائية المرقسية في العباسية، البابا فرنسيس،رئيس دولة الفاتيكان وبابا الكنيسة الكاثوليكية فى العالم ، فى زيارته الاولى لمصر منذ زيارة البابا الراحل يوحنا بولس الثاني في عام 2000.
 
وأوضح التقرير أنه فى مارس الماضى زار محمد بن سلمان ولي العهد السعودي، الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، وايضا خلال زيارته للدنمارك فى عام 2015 استقبل رئيس وزراء الدانمارك البابا تواضروس والوفد المرافق لقداسته، عقبها لقاء مع ملكة الدنمارك بالقصر الملكى، وفى اكتوبر من عام 2016 التقى البابا وولى عهد المملكة الاردنية الهاشمية صاحب السمو الامير الحسن بن طلال، فيما التقى مع الملك عبدالله بن الحسين العاهل الاردنى فى قصر الحسينية فى سبتمبر من نفس العام، وفى مايو من العام 2017 واثناء زيارته لانجلترا التقى قداسته وملكة انجلترا الملكة اليزابيث الثانية، كما استقبل رئيس جمهورية ايرلندا مايكل هيجنز، وخلال زيارته لروسيا فى عام 2017 استقبل الرئيس الروسى فلاديمير بوتين.