الأقباط متحدون - بوتين يعلق على الضربة الغربية لسوريا وروسيا تتخذ إجراء دولي مؤكدًا: على واشنطن ألا تنسى مجازرها بالعراق وليبيا
  • ٢٣:٤٧
  • السبت , ١٤ ابريل ٢٠١٨
English version

بوتين يعلق على الضربة الغربية لسوريا وروسيا تتخذ إجراء دولي مؤكدًا: على واشنطن ألا تنسى مجازرها بالعراق وليبيا

محرر المتحدون ا.م

أخبار وتقارير من مراسلينا

٢٦: ٠٢ م +02:00 EET

السبت ١٤ ابريل ٢٠١٨

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين
كتب – محرر الأقباط متحدون أ. م
 
صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، تعليقًا على الضربة الغربية لسوريا فجر اليوم السبت، بأن ما حدث هو عدوان على بلد مستقل، وأعلن عن دعوة روسيا مجلس الأمن الدولي لعقد جلسة طارئة لبحث عدوان واشنطن وحلفائها.
 
وقال بوتين بحسبما أشارت روسيا اليوم، إن القصف الصاروخي الذي نفذته واشنطن بدعم من حلفائها على منشآت عسكرية ومدنية سورية دون تفويض من مجلس الأمن، يعد انتهاكًا لميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي، هو عمل عدواني ضد دولة ذات سيادة، تقف في طليعة الدول التي تكافح الإرهاب.
 
مشيرًا إلى أن الغرب يزعم استخدام الأسد للكيماوي، وهو ما لم يؤكده العسكريون الروس وسكان دوما السورية أنفسهم.

وشدد بوتين، أن ما تفعله واشنطن وحلفائها يعمق الأزمة الإنسانية في سوريا ويخدم الإرهابيين ومصالحهم، كما أن هذا التصعيد يؤثر بشكل قوي ومباشر على العلاقات الدولية.
 
مذكرًا واشنطن بأن التاريخ لا زال يذكر لها حملها الثقيل إثر ارتكابها المجازر بحق يوغوسلافيا والعراق وليبيا.
 
الكلمات المتعلقة