الأقباط متحدون - «أنا بريئة».. ريهام سعيد تنهار في البكاء أثناء محاكمتها
  • ٠٦:٥٤
  • الاربعاء , ٢١ مارس ٢٠١٨
English version

«أنا بريئة».. ريهام سعيد تنهار في البكاء أثناء محاكمتها

حوادث | التحرير

٢٩: ٠٨ م +02:00 EET

الاربعاء ٢١ مارس ٢٠١٨

الإعلامية ريهام سعيد في ورطة بسبب رضيعها
الإعلامية ريهام سعيد في ورطة بسبب رضيعها

 واجهت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة داخل الدائرة 23 بالتجمع الخامس، الإعلامية ريهام سعيد، فى الاتهامات المنسوبة اليها بالتحريض على اختطاف الأطفال والإتجار في البشر، فانهارت باكية، وقالت: "محصلش.. أنا بريئة من هذه القضية". فيما قامت هيئة المحكمة بفحص الأحراز المقدمة من قبل الدفاع والتى تضمن مكالمات صوتية وفيديوهات.

كان المستشار إبراهيم صالح المحامي العام الأول لنيابات شرق القاهرة الكلية، أمر قبل نحو أسبوع بإحالة ريهام سعيد وبقية المتهمين إلى المحاكمة الجنائية أمام محكمة الجنايات، في ختام التحقيقات التي باشرها فريق من محققي نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية.

وأسندت النيابة إلى المتهمين اتهامات بارتكاب جرائم التحريض والاشتراك في التحريض على اختطاف طفلين، وإذاعة أخبار كاذبة من شأنها تكدير الأمن والسلم العام، والاتجار في البشر.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة، والتي أيدت صحتها تحريات أجهزة الأمن، أن الإعلامية ريهام سعيد وفريق إعداد برنامجها ارتكبوا واقعة اختطاف أطفال بهدف تصوير حلقة تلفزيونية، وأن وقائع الاختطاف موضوع الاتهام جرت بتحريض من الإعلامية المتهمة وفريق إعدادها.

وتضمنت التحقيقات اعترافات تفصيلية أدلى بها أحد المتهمين، تفيد ارتكاب الإعلامية المتهمة وبقية المتهمين في القضية، للجرائم المنسوبة إليهم، بقيامهم بتحريضه على ارتكاب وقائع اختطاف الأطفال والاتجار في البشر.