الأقباط متحدون - أستاذ بجامعة جورج تاون: اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل للحصول على دعم المنظمات الصهيونية
  • ٠٣:٠٥
  • الخميس , ٧ ديسمبر ٢٠١٧
English version

أستاذ بجامعة جورج تاون: اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل للحصول على دعم المنظمات الصهيونية

محرر الأقباط متحدون

سياسة وبرلمان

٣٧: ١١ ص +01:00 CET

الخميس ٧ ديسمبر ٢٠١٧

إدموند غريب
إدموند غريب
كتب - محرر الاقباط متحدون
قال إدموند غريب، أستاذ العلاقات الدولية بجامعة جورج تاون، إن «الرئيس الأمريكي باعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل يؤكد أنه لم يخاف مما كان يؤخره الرؤساء الأمريكيين، وإن ترامب يريد الحصول على دعم المنظمات الصهيونية والمسيحية اليمينية في الولايات المتحدة».
 
وأكد «غريب»، في حواره لبرنامج «رأي عام» على قناة «TEN»، مساء الأربعاء، مع الإعلامي عمرو عبدالحميد، أن «ترامب أتخذ القرار ليحافظ على داعميه داخل الولايات المتحدة، خاصة في ظل الاضطرابات التي يعاني منها في الولايات المتحدة».
 
وأوضح أن «ترامب نفذ أحد وعوده الانتخابية، وهناك انتقادات من بعض القوى اليهودية، وغالبية الشباب من المسيحيين اليمينيين وجدوا أنهم يتعاطفون مع الفلسطينين»، مؤكدًا أن «المسؤوليين الأمريكيين انتقدوا القرار لأنه لن يكون في مصلحة السلام، ويعرض البلاد على الخطر».