الأقباط متحدون - انتهاء ازمة دير انبا صموئيل بدخول رحلات بورسعيد بعد تعزيز التأمين
  • ٠٦:١٣
  • الخميس , ٧ ديسمبر ٢٠١٧
English version

انتهاء ازمة دير انبا صموئيل بدخول رحلات بورسعيد بعد تعزيز التأمين

نادر شكري

أقباط مصر

٢٠: ١١ م +01:00 CET

الاربعاء ٦ ديسمبر ٢٠١٧

أرشفية
أرشفية
كتب : نادر شكرى
انتهت الازمة التى تفجرت اليوم بدير انبا صموئيل المعترف بالمنيا بعد السماح بدخول انبا تادرس اسقف بورسعيد ورحلته ، لداخل الدير بعد منعهم منذ الساعه الثانية ظهرا من قبل الامن لعدم وجود تعليمات لهم بالسماح بدخول الرحلات .
 
وارسلت مديرية امن المنيا قوة تأمنية اضافية لتأمين دخول ثلاثة اتوبيسات مع اسقف بورسعيد وبرفقتهم انبا باسليوس رئيس دير انبا صموئيل ، وتم تأمين دخول الاقباط للدير للمبيت به .
 
وكانت  أزمة جديدة تفدرت بين أمن المنيا، ودير لأنبا صموئيل، بعد منع قوات الأمن، لكل من الأنبا باسيلوس، رئيس الدير، والأنبا تادرس أسقف بورسعيد، من دخول الدير. 
 
كان الأنبا تادرس، يترأس رحلة من خدام إيبارشيته، إلى الدير، ولكن الأمن منعهم من الدخول للدير، في الساعة الثانية عصر اليوم، وبررت قوات الأمن الاجراء بخطورة المدق وعدم القدرة على التأمين الكامل للمدق الذى يزيد عن 35 كم وبعد مفاوضات طويله واستمرار معاناة الاقباط على المدق ومعهم نساء واطفال وهم قادمين من دير العذراء المحرق باسيوط تم السماح بالدخول لهم .
 
الجدير بالذكر منذ مذبحة الدير التى وقعت فى مايو االماضى واسفرت عن استشهاد 28 قبطيا بمدق الدير وتم التضيق فى دخول زائرين للدير لصعوبة تأمين الطريق وهو ما تسبب فى خسائر للدير بعد منع الزيارات وصعوبة تصريف منتجات الدير وينتظر ان يتم رصف طريق بطول مدق الدير لسهولة دخول الرحلات وسهولة لتأمين 
 
قال مصدر امنى من محافظة المنيا ان الازمة التى تفجرت اليوم بعد منع دخول اتوبيسين من مطرانية بورسعيد ومعهم انبا تادرس اسقف بورسعيد لدخول لدير انبا صموئيل المعترف ، يعود لصعوبة تأمين طريق مدق الدير فى هذا التوقيت والدخول بهذه الاعداد الكبيرة ربما يعرض الجميع للخطر وخاصة انه لا توجد سوى مدرعة شرطة.