الأقباط متحدون - وكيل المخابرات العامة سابقًا يعلق على قرار أمريكا إعلان القدس عاصمة إسرائيل
  • ٠٣:٥٤
  • الاربعاء , ٦ ديسمبر ٢٠١٧
English version

وكيل المخابرات العامة سابقًا يعلق على قرار أمريكا إعلان القدس عاصمة إسرائيل

محرر الأقباط متحدون

تويتات فيسبوكية

٣٧: ١١ ص +01:00 CET

الاربعاء ٦ ديسمبر ٢٠١٧

اللواء شريف إسماعيل
اللواء شريف إسماعيل

كتب – محرر الأقباط متحدون
قال اللواء شريف إسماعيل، وكيل المخابرات العامة سابقًا، ومستشار الأمن القومي بسيناء، تعليقًا على تردد أنباء حول نية ترامب إعلان القدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية للقدس، قائلاً: ترامب يؤكد أنه سيعلن عن نقل السفارة دون تحديد إن كانت المقصود القدس الموحدة أو القدس الغربية و أن خطة نقل السفارة سيستغرق مدة من ثلاث لأربع سنوات و أنه في المقابل و لأول مرة سيعلن تمسك الإدارة بحل يضمن إقامة دولتين.

وأضاف إسماعيل في تدوينة عبر حسابه الرسمي بالفيسبوك، إجماع لكل الأحزاب الإسرائيلية وراء هذا القرار والأحزاب العربية من عرب 48 تشجب وتؤكد أهمية أن يتضمن الإعلان تحديد واضح إن المقصود القدس الغربية.

مستطردًا، إن إعلان رئيس مدينة القدس الاحتفال بعد الإعلان في الوقت الذي أعلنت فيه حكومة تل أبيب رفع حالة الطوارئ علي جميع أنحاء إسرائيل وتحذير اليهود من التواجد بمحيط القدس الشرقية، كما أن الإدارة الأمريكية تؤكد أن قرار ترامب قد جاء بتوصية من مسؤولي ملف المفاوضات كوشنير و جرينبلات.

وتساءل إسماعيل، هل يملك ترامب قراره؟ في الواقع إسرائيل وظفت أزمة تورط الرئيس الأمريكي في الاتصالات مع روسيا لإيجاد مخرج له عبر دور جماعات الضغط وتأثيرها علي الموقف الأمريكي لتحقيق كسب معنوي يدعم موقف نتنياهو داخليًا بعد أن أصبح موقف حكومته أكثر حرجًا من موقف الرئيس الأمريكي ترامب.