الأقباط متحدون - بالفيديو.. شيخ الأزهر: المرأة التي لا ترتدي الحجاب عاصية وعدم ارتداءه ليس من الكبائر
  • ١٥:٤٧
  • الاثنين , ٤ ديسمبر ٢٠١٧
English version

بالفيديو.. شيخ الأزهر: المرأة التي لا ترتدي الحجاب عاصية وعدم ارتداءه ليس من الكبائر

محرر الأقباط متحدون

برامج دينية

٠١: ٠١ م +01:00 CET

الاثنين ٤ ديسمبر ٢٠١٧

 د. أحمد الطيب، شيخ الأزهر
د. أحمد الطيب، شيخ الأزهر
كتب – محرر الأقباط متحدون
تداول نشطاء فيديو للإمام الأكبر د. أحمد الطيب، شيخ الأزهر، يتحدث فيه حول النقاب والحجاب، وهل الحجاب ذكر في القرآن، حيث أكد فضيلته إن "النقاب ليس فرضًا ولا سنةً ولا مندوبًا ولا أمر مستحبًا، ولكنه ليس مكروهًا ولا ممنوعًا، هو أمرٌ مباحٌ، ويدخل في باب الزينة، كمن تلبس خاتمًا أو تخلعه، لا يتعلق به ثوابُ ولا عقاب"، لافتًا إلى أن هناك فارق بين الأمر المباح والأمر المطلوب، فهو أمر في دائرة المباح لا ثواب على ارتداءه أو خلعه.
 
وأضاف شيخ الأزهر، في لقاءه ببرنامج "الإمام الطيب"، أن الحجاب بمعنى غطاء الرأس أُمر به نساء المسلمين في القرآن الكريم، وأجمعت الأمة عليه، ولكن المرأة التي لا ترتديه ليست خارجة عن الإسلام، حكمها أنها امرأة عاصية آثمة كبقية المعاصي، وهذه المعصية ليست من الكبائر، فترك الحجاب مثلًا أقل من الكذب".
 
وتابع، الحجاب المذكور في القرآن بمعنى الساتر وليس الحجاب أي غطاء الرأس الذي نتحدث عنه اليوم، ونزل الأمر الإلهي أن يتحدث الصحابة لنساء النبي "ص" من خلف حجاب أي ستار أو حاجز.
 
وأضاف الإمام الأكبر، كلمة حجاب في القرآن لا تعني ما نتحدثه اليوم، بل ستار، مشيرًا في الوقت ذاته إلى أنه أمر لنساء المسلمين، وأجمع عليه علماء الأمة، لكن أن تصور المرأة التي لا ترتدي الحجاب على أنها امرأة خارجة عن الإسلام فهذا خاطئ، فالمرأة التي لا ترتدي الحجاب هي عاصية أو آثمة ولكنه ليس من الكبائر.