الأقباط متحدون - بالفيديو.. فتاة تروي قصة اغتصابها على يد شاب بعد تخديرها.. ومحامي المتهم يرد
  • ٠٠:٤٤
  • الثلاثاء , ٢٦ سبتمبر ٢٠١٧
English version

بالفيديو.. فتاة تروي قصة اغتصابها على يد شاب بعد تخديرها.. ومحامي المتهم يرد

٠٨: ١٠ م +02:00 EET

الثلاثاء ٢٦ سبتمبر ٢٠١٧

هند شجيع عبد الرحمن
هند شجيع عبد الرحمن
"هند": وضع المخدر في وجبة غذاء.. والمحامي: حديثها متناقض
كتب - نعيم يوسف
 
استغاثة
روت "هند شجيع عبد الرحمن"، صاحبة جمعية للدفاع عن حقوق الحيوانات، قصة تعرضها للاغتصاب، من قبل شخص ما، وضع لها مخدر، لافتة إلى أنها صورت فيديو ونشرته على مواقع التواصل الاجتماعي كنوع من الاستغاثة.
 
بداية القصة
وقالت "شجيع" إنها تعرفت على شاب في أحدى مظاهرات الدفاع عن حقوق الحيوانات، منذ عامين ونصف العام، وعرض عليها المساعدة في الجمعية منذ شهر ثم وطد علاقته بها حتى تمكن من وضع منوم داخل وجبة غذاء وعقب تناولها بدأت تفقد الوعي.
 
اغتصاب ومواجهة
وكشفت في لقائها مع برنامج "العاشرة مساء"، المذاع على قناة "دريم" الفضائية، أنها شعرت به قبل أن تفقد الوعي بلحظات، ثم غابت عن الوعي وقام بفعلته، وعندما استفاقت بعدها بحوالي سبع ساعات، وجدت أثار الاغتصاب على جسدها، فاتصلت به، فرد عليها "هاهاها.. أنتي فاكراها أول مرة ولا إية"، لافتة إلى أن ذلك يعني قيامه بتكرار ذلك مع فتيات أخريات.
 
وأكدت أنها طلبت المساعدة من أقرب أصدقائها عقب حدوث الواقعة ونصحوها بعدم الذهاب لقسم الشرطة حتى لا تقع تحت ضغوط.
 
رد المحامي
من جانبه قال محمد غريب، محامي الشاب المتهم، إنه إذا كان هناك اغتصاب كما قالت، وكانت خائفة من الشرطة كما قالت، فهناك جهات أخرى تتقدم لهم بالبلاغ، مشيرا إلى أنه تقدم ببلاغ ضدها نيابة عن موكله، موضحا أن حديثها متناقض، موضحا أن الطب الشرعي يستطيع إثبات الواقعة حتى لو كانت منذ شهر كما تقول.
 
وأشار محامي المتهم إلى أن موكله يوجد في الصين منذ حوالي شهر، والتحريات سوف تثبت ذلك، مشددا على أنه إذا تم اغتصابها ولجأت للتواصل الاجتماعي فهذا حقها، ولكن بدلا من التشهير بنفسها كانت ذهبت إلى الجهات المختصة.
 
جريمة الاغتصاب
من جانبه قال اللواء مجدي البسيوني، مساعد وزير الداخلية الأسبق، إن الاغتصاب جريمة كبيرة، مؤكدا أن ما تعرضت له ضحية الاغتصاب جريمة شنعاء، مؤكدا أن جريمة الاغتصاب لا تموت حتى لو وقعت منذ شهر، ويجب تحرير محضر وإحالته للنيابة، مشيرا إلى أن نشر ضحية الاغتصاب فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي خطأ، لأن حديثها في الفيديو كان متناقضا، لافتا إلى أن الفتاة أتاحت له الفرصة لاغتصابها، بعد دعوته للحضور إلى مقر جمعيتها.