الأقباط متحدون - «الزند»: رجال الأمن «السند والطمانينة» للمجتمع المصري
  • ٠٦:٢٢
  • الاثنين , ٢٥ سبتمبر ٢٠١٧
English version

«الزند»: رجال الأمن «السند والطمانينة» للمجتمع المصري

أخبار مصرية | الوطن

٣٥: ٠٩ م +02:00 CEST

الاثنين ٢٥ سبتمبر ٢٠١٧

المستشار أحمد الزند
المستشار أحمد الزند
 أكد المستشار أحمد الزند، رئيس نادي قضاة مصر السابق، أن القضاة لو كانوا طليقي اليد لم يكن مديري الأمن خلال يوم "جمعة الغضب" ليدخلوا قفص الاتهام من الأساس.
 
وأضاف "الزند"، للواء محمد إبراهيم، مدير أمن الإسكندرية الأسبق على هامش حفل توقيع كتاب "الحصاد الأسود.. ما فعله الإخوان بمصر"، أنهم حينما استشعروا الظلم السابق تجاه 14 مدير أمن، بادر بدعوة اللواء منصور العيسوي، وزير الداخلية حينها، وعدد من قيادات الوزارة في حفل استمر حتى الفجر لإيصال رسالة للمجتمع أنهم كانوا ولا زالوا الأمن والسند والطمأنينة.
 
ولفت رئيس نادي قضاة مصر السابق، إلى أنه قال لمسؤول في وزارة الداخلية إن الأحكام لا يعلمها أحد إلا الله، والقاضي مصدر الحكم، ولكن "أقسم بالله العظيم سينالون البراءة جميعاً، وقد حدث".
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة أو مصدقية أي خبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.