الأقباط متحدون - مينا بديع عبد الملك: الكنيسة القبطية لم تعرف تخطئة الإنسان فى الحياة العامة
  • ١٤:٥١
  • الثلاثاء , ١٢ سبتمبر ٢٠١٧
English version

مينا بديع عبد الملك: الكنيسة القبطية لم تعرف تخطئة الإنسان فى الحياة العامة

٣٦: ٠٤ م +02:00 CEST

الثلاثاء ١٢ سبتمبر ٢٠١٧

ارشيفية
ارشيفية
خاص - الأقباط متحدون
قال الدكتور مينا بديع عبدالملك، أستاذ رياضيات متفرغ بهندسة الإسكندرية، إن الكنيسة القبطية– على مدى العصور– لم تعرف تخطئة الإنسان فى الحياة العامة، لكن الخطيئة هى عدم طاعة الكتاب المقدس. 
 
وأضاف في رسالة نشرها الكاتب "نيوتن" في أحد مقالاته بصحيفة المصري اليوم: "لم يحدث أن أياً من بطاركة الكنيسة القبطية– على مر العصور– وجَّهوا اللوم لأبناء الكنيسة فى أمر ما. فالأسلوب الأمثل هو كلمة "عدم الوطنية" وليس "الخطيئة".
 
وتابع:  هذا هو منهج شيوخ الأزهر المحدثين فى تخويف الناس وتحميلهم الذنوب. هذا فى الوقت الذى نجد فيه الأقباط فى مدينة "سيدنى" بالتحديد لديهم مشاكل جمَّة منذ ما يزيد على أربعة أعوام، ولم يستمع لهم أحد، ولم يتدخل أحد لحل مشاكلهم.