الأقباط متحدون - رجال أعمال وسياحيون يقاطعون الفنادق القطرية في بريطانيا
  • ٠٩:١٢
  • السبت , ١٢ اغسطس ٢٠١٧
English version

رجال أعمال وسياحيون يقاطعون الفنادق القطرية في بريطانيا

الأقباط متحدون

سياسة وبرلمان

١٢: ٠٧ م +01:00 CET

السبت ١٢ اغسطس ٢٠١٧

ارشيفية
ارشيفية
خاص - الأقباط متحدون
تداول عدد من السياح ورجال الأعمال الخليجيون، قائمة سوداء، غير رسمية، عن الفنادق في العاصمة البريطانية لندن، تملكها قطر، وهي من أشهر الفنادق في لندن يقيم فيها بانتظام زوار من الشرق الأوسط وخاصة خلال أشهر الصيف.
 
وحسب موقع "إيلاف" فإن هذا يأتي تضامناً مع العقوبات التي فرضتها حكومات دولهم على الدوحة، وقد لاحظ مراقبون ان هذه الفنادق ليست مشمولة بالعقوبات التي فرضها الرباعي العربي السعودية ومصر والامارات والبحرين منذ 5 يونيو بهدف الضغط على قطر لوقف دعمها جماعات متطرفة وتمويل منظمات ارهابية بل ان ادراجها على القائمة السوداء جاء بمبادرة من مواطني الدول الخليجية.
 
وأشار الموقع إلى أن القائمة تضم فنادق كليردج وكونوت وبيركلي التي تملكها شركة كونسليشن هوتيلز التابعة لشركة قطر القابضة. كما تضم القائمة فندق تشرتشل الذي تملكه هيئة استثمارية تابعة لرئيس الوزراء القطري السابق الشيخ حمد بن جابر آل ثاني ، وفندق كارلتون في مدينة كان الفرنسية الذي تملكه شركة كتارا للضيافة القطرية. 
 
تأتي هذه المبادرة بعد مقاطعة غير معلنة من جانب ابو ظبي لبنوك تملك قطر حصة كبيرة فيها مثل كريدي سويس ودويتشة بنك وباركليز ، وجرى في البداية تداول القائمة من خلال موقع التراسل على واتس آب ولكن دائرتها اتسعت بعد ارسالها الى مستثمرين ومستشارين وموظفين في البحرين والسعودية والامارات ، كما قال أشخاص وصلتهم القائمة لصحيفة فايننشيال تايمز. وأكد احد هؤلاء الأشخاص ان القائمة انتشرت "كالنار في الهشيم" متوقعاً ان تلقى استجابة بين زوار بريطانيا من الشرق الأوسط. 

 

الكلمات المتعلقة