الأقباط متحدون - بالصور.. الموت يخطف أرواح عشرات المصريين على قضبان السكة الحديد.. الرئيس يوجه بمحاسبة المسئولين.. والسائق والمحافظ ووزير النقل يكشفون السبب
  • ١٦:٣٦
  • السبت , ١٢ اغسطس ٢٠١٧
English version

بالصور.. الموت يخطف أرواح عشرات المصريين على قضبان السكة الحديد.. الرئيس يوجه بمحاسبة المسئولين.. والسائق والمحافظ ووزير النقل يكشفون السبب

٠٠: ١٢ ص +02:00 CEST

السبت ١٢ اغسطس ٢٠١٧

حادث الإسكندرية
حادث الإسكندرية

 المحافظ: خطأ في إشارة.. والسائق: كنت أنتظر إشارة المرور.. ووزير النقل: البنية التحتاية ضعيفة

كتب - نعيم يوسف

حادث أليم
اصطدم اليوم الجمعة، قطارين، وهما حادث قطار رقم ١٣ اكسبريس القاهرة الاسكندريه بالقطار رقم ٥٧١ بورسعيد الاسكندريه بالقرب من محطة خورشيد على خط القاهرة الاسكندرية، ما أسفر عن مصرع العشرات من المواطنين، وإصابة أكثر من مائة شخص، وقد قام وزير الصحة الدكتور أحمد عامد الدين، ووزيرة التضامن الدكتورة غادة والي، بجولة لزيارة المصابين.
 
غرفة عمليات
ووجه المهندس شريف إسماعيل، رئيس الوزراء بسرعة تشكيل لجنة متخصصة من وزارة النقل للتحقيق فى الحادث والوقوف على اﻻسباب التى ادت الى وقعه واعداد تقرير عاجل للعرض على رئيس الوزراء، كما كلف كلا من وزارةالبترول وشركة المقاولون العرب بتوفير اﻻوناش اللازمة للتعامل مع تداعيات الحادث وسرعة رفع العربات.
42 قتيل و126 مصاب.. تقديرات أولية
وأعلنت غرفة عمليات مجلس الوزراء أنه حتى الآن تم حصر 40 حالة وفاة و126 إصابة فى حادث تصادم قطارى الإسكندرية، فيما قال أكد مستشار وزير الصحة لقناة "إكسترا نيوز" الفضائية، أن عدد الوفيات ارتفع إلى 42 حالة وفاة.
 
المستشفيات الجامعية والقوات المسلحة
وأكد الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي، أن جميع المستشفيات الجامعية في محافظة الإسكندرية مسخرة لتلقي المصابين والمتوفين في حادث القطار، لافتا إلى أن كل المستشفيات الجامعية في حالة طوارئ ومسخرة للتعامل مع الحادث، ومسيطرين على الوضع، فيما قررت القوات المسحلة المصرية، الدفع بـ10 سيارات "ميني باص"، و2 ونش، و15 سيارة إسعاف، كما رفعت درجة الاستعداد فى 5 مستشفيات عسكرية لاستقبال المصابين والحالات الحرجة، الناجمة عن حادث التصادم.
 
تعويضات
وأعلنت غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى، عن صرف 20 ألف من المجمعة التأمينية ضد حوادث سكك الحديد، و30 ألف جنيه من صندوق إغاثة الكوارث العامة  فى وزارة التضامن بإجمالى 50 ألف جنيه للأسرة كل ضحية  توفت فى الحادث.
 
سبب وقوع الكارثة
وكشف الدكتور محمد سلطان، محافظ الإسكندرية، أن سبب وقوع حادث تصادم قطاري الاسكندرية بالقرب من محطة أبيس شرق الإسكندرية، هو إصدار إشارة خاطئة من سيمافور، أصدرها العامل المختص بالسكة الحديد، والتي أسفرت عن سير القطار المتحرك على نفس قضبان "المتوقف"، ما تسبب بالحادث.
ضعف البنية التحتية
وأوضح الدكتور هشام عرفات وزير النقل، أن ضعف البنية الأساسية أحد الأسباب الرئيسية للحادث لافتا إلى أن الهيئة ما زالت تستخدم العنصر البشري في الإشارات والمزلقانات وهو ما انتهى في العالم كله ، مشيرا إلي أنه يجب استخدام الأقمار الصناعية وتقنية جي بي اس لمتابعة حركة القطارات. 
 
تحقيقات
أمر النائب العام المستشار نبيل صادق، باستدعاء مسئولي السكة الحديد، وباشرت النيابة الإدارية التحقيق مع سائق قطار خط (بورسعيد – الإسكندرية)، الذي كان متوقفًا في الطريق، واصطدم به الآخر القادم من القاهرة، والذي كشف أن السبب في توقفه، هو انتظار أخذ الأوامر للتحرك، إلا أنه فوجئ بالسائق الآخر يتقدم نحوه بسرعة كبيرة، مخالفًا لاشتراطات حركة القطارات، التي تلزمه بترك مسافة 800 متر بين القطارين.
 
محاسبة المسئولين
من جانبه أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي أن الدولة ستسخر كل امكاناتها لتوفير الرعاية الكاملة لهم وللمصابين، ووجه السيسي كافة أجهزة الدولة والمسئولين المعنيين بمتابعة تطورات الحادث، وتشكيل فرق عمل للتحقيق فى ملابساته والتعرف على أسبابه، ومحاسبة المسئولين عنه، معربا عن أسفه لوقوع الحادث الأليم.