الأقباط متحدون - للعام الثانى.. شاطئ النخيل فى الإسكندرية يلقب بشاطئ الموت وازدياد حوادث الغرق
  • ١٦:٢١
  • الاثنين , ١٧ يوليو ٢٠١٧
English version

للعام الثانى.. شاطئ النخيل فى الإسكندرية يلقب بشاطئ الموت وازدياد حوادث الغرق

حوادث | اليوم السابع

١١: ١١ ص +01:00 CET

الاثنين ١٧ يوليو ٢٠١٧

شاطئ النخيل فى الإسكندرية
شاطئ النخيل فى الإسكندرية

عادت حالة الذعر مرة أخرى لتسيطر على شاطئ النخيل بالإسكندرية، فى موسم صيف جديد بدأ بحصد أرواح 3 شباب، لقوا مصرعهم غرقا أمس السبت، وأدى تكرار حالات الغرق فى نفس الشاطئ العام الماضى، إلى تدشين حملة " إغلقوا شاطئ النخيل "، من قبل الأهالى والمصطافين، مطالبين بإغلاق الشاطئ لما يمثله من خطورة على أرواح المترددين عليه.

يقول ياسر الكومى، مؤسس حملة "اغلقوا شاطئ النخيل"، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" ، إن الشاطئ تحول إلى مقبرة، ويوجد فى أعماقه جثث العديد من الغرقى، لم يستطع أحد إنقاذهم أو انتشال جثثهم، بسبب صعوبة وضع الصخور التى تخلق تيارات مائية تسبب حالات الغرق، وأنه فور تدشين الحملة فوجئ بتجاوب كبير من المواطنين يروون قصصا كثيرة مشابهة وتجارب تقشعر لها الأبدان من تعرض البعض للموت فى هذا الشاطئ.

من جانبه قال النائب حسنى حافظ، النائب عن دائرة سيدى جابر، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" أنه تقدم بطلب إحاطة عاجل، يطالب بسرعة التحقيق العاجل مع إدارة جمعية 6 اكتوبر المسئولة عن الشاطئ لعدم توافر أفراد مدربين على عمليات الإنقاذ ولافتات تحذيرية توضح خطورة الاستحمام بالشاطئ، والعمل على توفير عنصر الأمان للمصطافين ورواد الشاطئ وإجبار الجمعية المستأجرة على توفير أفراد إنقاذ للغرقى.

يأتى ذلك فى حين أكد اللواء أحمد حجازى، رئيس الادارة المركزية للسياحة والمصايف، بأن الادارة تدرس حاليا، طرح شواطئ 6 أكتوبر وأبوقير للمزايدة العلنية لأول مرة، خاصة بعد عدد من الشكاوى التى وردت للإدارة من شاطئ 6 اكتوبر ووجود حالات غرق كثيرة به.

وأشار فى تصريحات خاصة لـ" اليوم السابع " أن الادارة طالبت بالأوراق والدراسات التى تمت خلال إنشاء حواجز الأمواج الموجودة بالشاطئ ليتم عرضها على المختصين من أساتذة كلية هندسة، وكذلك إدارة حماية الشواطئ للتاكد من سلامة إنشائها وضرورة عمل اللازم فى حالة ثبوت أن هذه الحواجز تؤثر على التيارات المائية الموجودة بالشاطئ، كما تم التنبيه على المواطنين بضرورة إخلاء مياه البحر بعد غروب الشمس للحفاظ على حياتهم.

وطالبت الإدارة المركزية المصطافين ضرورة الالتزام بتعليمات نزول البحر، وكذلك تعليمات المنقذين والمشرفين على منظومة الانقاذ، خاصة فى حالة ارتفاع الأمواج حفاظا على حياتهم، وقد تنبه على مجلس ادارة الجمعية بأنه سوف يكون هناك تكثيفا للمتابعة الدورية من قبل ادارة الشواطئ بحى العجمى، وذلك لتوفير جو آمن للرواد والمصطافين.

و كان 3 أشخاص قد لقوا مصرعهم بحادث غرق بشاطئ النخيل غرب الإسكندرية، أمس، حيث تبين وجود جثث كل من "ا. ن"- 33 سنة عامل مقيم شارع التعاون – المرج – محافظة القاهرة، و"م. ر "- 22 سنة طالب مقيم كفر علوان – مركز طوخ محافظة القليوبية، و"ع. ا"- 27 سنة بدون عمل مقيم المحلة – محافظة الغربية، يرتدون لباس البحر، مع عدم وجود إصابات ظاهرية، وأقر أقاربهم أنهم أثناء الاستحمام بمياه البحر بالشاطئ جرفهم التيار وغرقوا.