الأقباط متحدون - نص الدنيا يلقي الضوء على بنات سمو الأميرة
  • ١٠:٤٢
  • الثلاثاء , ٩ مايو ٢٠١٧
English version

"نص الدنيا" يلقي الضوء على "بنات سمو الأميرة"

٣٥: ٠٦ م +02:00 CEST

الثلاثاء ٩ مايو ٢٠١٧

إعداد وتقديم- باسنت موسي
في عرض جديد لكتاب أخر يلقي الضوء على المرأة في المملكة العربية السعودية، عرضت باسنت موسي، مقدمه برنامج "نص الدنيا" المذاع على موقع الأقباط متحدون كتاب "بنات سمو الأميرة" للكاتبة "جين ساسون"، يتضمن الكتاب اعترافات خطيرة وحميمة لأميرة سعودية من العائلة الحاكمة لم تذكر اسمها في الكتاب خوفا عليها من القتل.
 
تقول مؤلفة الكتاب والتي عاشت بالسعودية الفترة من 1986 حتى بداية التسعينيات وعلى لسان الأميرة التي أطلقت عليها اسم غير حقيقي وهو سلطانة، أن حالة القمع التي تمارس ضد المرأة في السعودية شديد جدا، وغير مسموح لها أن تبدي رأيها أو أن تفكر إلا فى إطار إرضاء زوجها جنسيًا.
 
وتؤكد أن الأداء الوحيدة للسيطرة علي الرجل في السعودية هو إشباع حاجته الجنسية، وكأن الرجل السعودي بلا فكر ولا قلب وتفكير يسير فقط وراء غريزته الجنسية.
 
وأضافت مؤلفة الكتاب على لسان الأميرة سلطانة، أن تحرير المرأة قضية تحتاج إلى القتال من أجلها، ومن المؤسف أن نرى كل هذه الانتهاكات ضد المرأة في العالم كله، وأن ما يحدث في السعودية بعيد كل البعد عن الدين الإسلامي ولكن هناك من يريد أن يلوث ويسئ لهذا الدين، وأن القمع ضد المرأة السعودية قريب من فكر الصحراء الذي لا يحترم المرأة.
 
وفى فقرة الأخبار ألقت باسنت موسي الضوء علي الحوار الذي اجري مع السيدة جيهان السادات، وشنق طفل قبطي دون معرفة سبب واضح لذلك، ومشاهير يكشفون موقفهم من الزواج بين المسيحيين والمسلمين.