الأقباط متحدون - الانتخابات الفرنسية.. من هي مارين لوبان؟
  • ١٠:٤١
  • الجمعة , ٢١ ابريل ٢٠١٧
English version

الانتخابات الفرنسية.. من هي مارين لوبان؟

أخبار عالمية | سكاي نيوز عربية

٣٨: ٠١ م +01:00 CET

الجمعة ٢١ ابريل ٢٠١٧

رئيسة حزب الجبهة الوطنية الفرنسي مارين لوبان.
رئيسة حزب الجبهة الوطنية الفرنسي مارين لوبان.

نقلت السياسية الفرنسية اليمينية مارين لوبان، حزب الجبهة الوطنية الذي تقوده من وضع هامشي إلى قلب المشهد السياسي، وجعلت من نفسها منافسا حقيقيا، على أمل أن تكون أول رئيسة لفرنسا، وأول زعيم من اليمين المتطرف للبلاد منذ الحرب العالمية الثانية.

ووضعت لوبان، وهي أم لثلاثة أبناء وطلقت مرتين، الحزب ككيان مناهض للهجرة ومعارض للاتحاد الأوروبي يطرح سياسة لحماية العمال الفرنسيين من العولمة.

وظلت استطلاعات الرأي المتتالية تتوقع بشكل متسق أن تكون لوبان أحد المرشحين الأوفر حظا لتجاوز الجولة الأولى من انتخابات الرئاسة الفرنسية المقررة في 23 أبريل الجاري، وخوض الجولة الحاسمة في السابع من مايو المقبل.

وسيكون ذلك خطوة إلى الأمام أكبر مما حققته في عام 2012، عندما فشلت في تخطي الجولة الأولى، وستعادل إنجاز والدها الذي بلغ الجولة الثانية في عام 2002 قبل أن يخسر بفارق كبير أمام الرئيس السابق المحافظ جاك شيراك.

ورغم أن الاستطلاعات تتوقع خسارة لوبان في الجولة الثانية، فإنها تتوقع أيضا منافسة متقاربة هذه المرة.

وبصوتها الأجش المميز، لم تتردد السياسية البالغة من العمر 48 عاما، بالدخول في جدل محتدم مع صحفيين أو منافسين خلال مناظرات تلفزيونية هاجمت خلالها المؤسسة السياسية.

وتبقى أكثر القضايا غير التقليدية في برنامجها الخروج من منطقة اليورو، وإجبار البنك المركزي الفرنسي على تمويل الإنفاق الحكومي، رغم تأكيدها أن سياساتها الاقتصادية أكثر تناغما مع الشعور المناهض للعولمة.

وحافظت لوبان على الظهور بصورة أقل تشددا حتى على حساب علاقتها بوالدها، الذي طردته من الحزب عام 2015. ودخلت لوبان السياسة بالانضمام إلى حزب والدها في سن الثامنة عشرة عام 1986.

وفي عام 1998 تخلت عن عملها في المحاماة وانضمت لفريق الحزب القانوني وانتخبت لأول مرة لمنصب سياسي في عام 1998 كعضو مجلس إقليمي في شمال فرنسا.

وحصلت على نفس الدور لاحقا في منطقة باريس قبل أن تعود إلى الشمال في عام 2010. ولوبان عضو في البرلمان الأوروبي أيضا منذ عام 2004.

وقالت لوبان التي تعيش وتتنفس السياسة منذ صغرها إن طفولتها تأثرت بشدة بانفجار قنبلة دمرت شقة أسرتها عندما كانت في الثامنة من العمر في حادث لم تنكشف ملابساته حتى اليوم.

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة أو مصدقية أي خبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.